نصب خيمة اعتصام أمام مسجد بئر السبع احتجاجا على إقامة "مهرجان الخمور" في باحته

نصب خيمة اعتصام أمام مسجد بئر السبع احتجاجا على إقامة "مهرجان الخمور" في باحته


اقيمت اليوم الأحد، خيمة اعتصام امام المسجد الكبير في مدينة بئر السبع وذلك احتجاجا على نية بلدية المدينة اقامة مهرجان الخمور في باحة المسجد.


وسيشهد المكان مظاهرة احتجاج قطرية، يوم الاربعاء القادم ،في حين ستشهد خيمة الاعتصام على مدار الايام القادمة فعاليات احتجاجية.
وكان رئيس بلدية بئر السبع، قد اعرب اليوم عن اصراره على إقامة "مهرجان الخمور" في ساحة مسجد بئر السبع، برغم ما يمثله ذلك من انتهاك لحرمة وقدسية المكان واهانة  لمشاعر العرب والمسلمين.


جاء ذلك خلال جلسة عقدت صباح اليوم الأحد بمبنى البلدية مع رئيس البلدية روبيك  دنيلوبيتش، واحد مساعديه والمستشار القضائي للبلدية، من جهة، ووفد ترأسه الشيخ طلب أبو عرار، رئيس مجلس عرعرة النقب سابقا، وشارك فيه الشيخ عناد الاعسم، رئيس مجلس محلي تل السبع سابقا، ود. ثابت أبو راس من مركز عدالة في النقب.


وعرض الوفد أمام رئيس البلدية، معارضة مخاطر إقامة "مهرجان الخمور" بباحة مسجد بئر السبع "الاسير"، مشيرا الى  أن الأمر سينمي ويزيد من الكراهية، وسيولد مشاكل داخلية، ناهيك عن انه وقبل كل شيء يمس بالمعتقدات، ومشاعر المسلمين، وبين الوفد على لسان الشيخ طلب، ان الامر سيخلق نوعا من المقاطعة التجارية.


وقد أصر رئيس  البلدية على إقامة مهرجان النبيذ في ساحة مسجد بئر السبع الكبير يومي السادس والسابع من الشهر الجاري رغم الانتقادات الشديدة ومعارضة إقامة المهرجان في ساحة المسجد.

وقال الشيخ طلب ابو عرار، حول نتائج الجلسة، :" اجتمعنا مع رئيس البلدية، أنا والشيخ عناد الاعسم، ود. ثابت أبو راس، وبينا له بكل غضب أن الأمر يعتبر لعبا بالنار، وان رئيس البلدية شخصيا سيتحمل تبعات ما سيحدث، لأن الأمر ليس بالسهولة التي يتصورها ساسة إسرائيل، وهددنا وتوعدنا، وبينا أن الأمر يعد مساسا صارخا بالوازع العقائدي للمسلمين، ويزرع الحقد، ويؤدي بالعرب إلى القيام بخطوات مقاطعة تجارية،  كما أن الأمر غير قابل للتفاوض، وعليه يتوجب إلغاء هذا المهرجان".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018