النائبة حنين زعبي تقدم شكوى للشرطة ضد جابسو و بن آري بعد تهديدها بالقتل

النائبة حنين زعبي تقدم شكوى للشرطة ضد جابسو و بن آري بعد تهديدها بالقتل


قدمت النائبة حنين زعبي من التجمع الوطني الديمقراطي اليوم الأربعاء، شكوى في محطة شرطة الناصرة في المسكوبية ضد عضو الكنيست ميخائيل بن آري ورئيس بلدية نتسيرت عيليت شمعون جابسو، وذلك على خلفية التهديدات التي وصلتها مؤخرا، وبصفتهما "المروجين الأساسيين للأجواء العنصرية في البلاد، والتحريض على النواب العرب وممثلي الجماهير العربية".


وكان عضو الكنيست المتطرف بن آري، فسح المجال في الأيام الأخيرة الماضية على صفحته الرسمية في الفسيبوك، للعنصريين بعرض طرق التنكيل بشخص حنين زعبي. وقد ورد في التعقيبات داخل الصفحة تهديدات بالقتل من خلال قطع الرأس أو إطلاق الرصاص عليها وطرق أخرى.

وقالت حنين زعبي لدى خروجها من محطة الشرطة: "قدمت في الشرطة اليوم ثلاث شكاوى، واحدة ضد من وضعوا نعي موت حنين زعبي في جنين، والثانية ضد رئيس بلدية نتسيرت عيليت شمعون جابسو الذي وصفني بالمخربة في رسالته الى وزير الداخلية، والشكوى الثالثة ضد النائب ميخائيل بن آري وكل من عقب في صفحته على الفيسبوك والتي دعت الى قتلي من خلال بتر الأعضاء وتعليقي على المشنقة وإدخال الزجاج في جسمي وغيرها".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018