انطلاق عمل لجنة الحريات والأسرى والشهداء بالمتابعة

انطلاق عمل لجنة الحريات والأسرى والشهداء بالمتابعة


انطلق اليوم الخميس 13-12-2012 عمل  "لجنة الحريات ومتابعة قضايا الأسرى السياسيين والجرحى وإحياء ذكرى الشهداء" المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية.


وعقدت اللجنة التي يرأسها الشيخ رائد صلاح أول اجتماعاتها في مكاتب لجنة المتابعة بحضور ممثلين عن الحركة الإسلامية بشقيها ، التجمع الوطني الديمقراطي، الحركة العربية للتغيير، الحزب الديمقراطي العربي وحركة أبناء البلد.


وأتفق المجتمعون على وضع مقترحات وتصور جاد لعمل اللجنة من أجل النهوض بكل القضايا المنوطة بها وإحداث تغيير جدي على التعامل معها ، وذلك بالتعاون مع أهل الاختصاص من أجل نجاعة العمل.


وتم تحديد مدة أسبوعين لتقديم التصورات المختلفة للنقاش والاعتماد ومن ثم بدء التطبيق الفعلي.


وخلال اجتماعها الأول أكدت اللجنة على استنكارها لاقتحام الاحتلال لمؤسسة الضمير في رام الله ومصادرة محتوياتها ، كما استنكرت هدم قرية العراقيب في النقب مرة أخرى وحرمان أهلها من أبسط حقوقهم، إضافة إلى استنكارها لكل سياسة مديرية السجون الإسرائيلية وما توقعه من مظالم على الأسرى السياسيين ومسها بحقوقهم مما يدفعهم للإضراب عن الطعام.  

  
يذكر أن اللجنة المذكورة هي واحدة من بين 10 لجان جديدة تم اعتمادها في لجنة المتابعة مؤخرا ضمن عملية إعادة بناء وتنظيم عمل  لجنة المتابعة.