مسيرة العودة السادسة عشرة الى قرية خبيزة المهجرة

مسيرة العودة السادسة عشرة الى قرية خبيزة المهجرة

 


قررت لجنة الدفاع عن حقوق المهجرين أن تكون مسيرة العودة السادسة عشرة، هذا العام ، والتي تصادف السادس عشر من نيسان ستكون في قرية خبيزة المهجرة الواقعة في منطقة الروحة والتي تبعد عن مدينة أم الفحم 15 كم وعن قرية كفر قرع مسافة 7 كم.


وجاء في بيان للجنة الدفاع عن حقوق المهحرين أنها ستقوم بالتنسيق مع اللجنة الشعبية لقرية خبيزة وبالتنسيق مع البروفيسور مصطفى كبها بإعداد كراس خاص عن قرية خبيزة المهجرة .


وتقع قرية خبيزة في أرض كثيرة التلال تنحدر صوب الجنوب الغربي، على بعد نحو كيلومتر جنوبي وادي السنديانة. وكان فيها طريقان فرعيتان تتجه، إحداهما من شمالي القرية، والأُخرى من جنوبيها، إلى الطريق العام الذي يصل الساحل بمرج ابن عامر. والإسم خبّيزة، مشتق من نبتة الخبيزة .


وكان عدد سكان قرية خبيزة عام 1948 قرابة ال 350 نسمة، معظمهم من عائلة سليط التي يعود أصلها إلى جبال الخليل، أما الباقون فقد انتموا إلى عائلة البيقاوي التي يعود أصلها إلى باقة الغربية.