على شرف يوم الأرض في دير حنا: أمسية ضمن حملة "لن أخدم جيشكم"

على شرف يوم الأرض في دير حنا: أمسية ضمن حملة "لن أخدم جيشكم"

نظم اتحاد الشباب الوطني الديموقراطي في ديرحنا، مساء أمس الاثنين، أمسية ثقافية سياسية على شرف يوم الأرض، ومناهضة كافة أشكال التجنيد.

وتندرج هذه الأمسية ضمن سلسلة ندوات وأمسيات ينظمها التجمع واتحاد الشباب الوطني الديموقراطي ضمن حملة "لن أخدم جيشكم" لمناهضة مخططات التجنيد والخدمة المدنية الإسرائيلية.

تحدث في الأمسية فادي أبو الحوف، باسم اتحاد الشباب في ديرحنا، وشدد على ضرورة الحفاظ على هوية الشباب الوطني والتمسك بها، وعن أهمية يوم الأرض وإحيائه كمناسبة وطنية. وعن موضوع التجنيد قال: "إن الشباب أعلنوها ويعلنوها أنهم يرفضون هذه المشاريع، وسنتصدى مشاريع التجنيد والخدمة المدنية.

من جهتها أكدت عضو اللجنة المركزية ومركزة حملة مناهضة التجنيد نيفين أبو رحمون على أهمية وهدف الحملة كمشروع توعوي يطلق صرخة شبابية تناهض كافة أشكال التجنيد من جهة، ومن جهة أخرى يحث الشباب على أخد دورهم لخلق آليات للتصدي لكل هذه المخططات. وعن الحملة قالت: "الحملة تعمل على خلق جيل شاب واعٍ ومدرك، يعتز بعروبته، جيل لا يلين ويفرض تحديات أمام هذا الواقع المركب".

وتحدث النائب د. باسل غطاس بدوره عن المخططات الخبيثة التي تحاول تفكيك نسيج مجتمعنا إلى فئات وطوائف، مشيرا إلى أهمية تعزيز الرابط الوطني الذي يربط كافة فئات مجتمعنا. وتحدث أيضا عن أهمية ودور المسيحي في المشرق، وأهمية التصدي إلى هذه المخططات بشكل جماعي وألا يقتصر هذا على فئة معينة. وتحدث أيضاً عن أهمية العلاقة بين الهوية والأرض في الحفاظ على الهوية القومية لنا كفلسطينيين.

وتأكيدا على أهمية التراث وتعزيز الهوية الثقافية للشباب، تخللت الأمسية أيضا عرضا لفرقة شمس الأصيل للدبكة و قراءة شعرية للشابة تسنيم أبو الحوف.
 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة