بئر السبع: حركة إم ترتسو الصهيونيّة تهدّد بإفشال فعاليّة التجمّع الطلّابيّ

بئر السبع: حركة إم ترتسو الصهيونيّة تهدّد بإفشال فعاليّة التجمّع الطلّابيّ

هددت حركة إم ترتسو الصهيونيّة اليمينية المُتطرّفة بإفشال فعاليّة التجمّع الطلّابيّ الديمقراطي في جامعة بئر السبع عن "معنى النكبة"، والتي من المُفترض أن تُقام اليوم الأحد، 11 أيّار/ مايو 2014، والتي يُشارك بها الأمين العام للتجمّع الوطنيّ الديمقراطي عوض عبد الفتّاح.

هذا وأعلن التجمّع الطلّابيّ في بئر السبع أنّ فعاليّته قائمة، وأنّه سيتصدى لكلّ من يحاول إفشالها، ودعا الطلّاب وجميع الحركات الطلّابيّة العربيّة للتواجد وإنجاح الفعّاليّة ومنع حركة إم ترتسو من إفشال البرنامج.

وفي حديث مع الناشط الطلّابيّ رأفت عوايشة، قال إنّ تضييقات الجامعة علينا تجعل الأرضيّة خصبة لمثل هذه الممارسات العنصريّة، وأضاف: "هذه الإستفزازات والتهديدات لن تردعنا، بالعكس تمامًا، فهي تزيدنا إصرارًا على إنجاح البرنامج، ونحن مستمرّون في عملنا ونضالنا الطلّابيّ في أسبوع النكبة بالرغم من تضييقات إدارة الجامعة واستفزازات الحركات الطلّابيّة الصهيونيّة".

ومن الجدير بالذكر أنّ حركة إم ترتسو تحاول محاربة كلّ فعّاليّة أو برنامج طلّابيّ عن النكبة في كلّ الجامعات، دون أن تعاقبها الجامعات على ذلك، بالرغم من كون هذه الفعّاليّات موافق عليها من قبل الجامعة، ما يدُل على عنصريّة الجامعات الإسرائيليّة في تعاملها مع الحركات الطلّابيّة العربيّة حيثُ تُضيّق مساحة نشاطها وتمنح الحركات الصهيونيّة مساحة أوسع للعمل والنشاط السياسي، وخصوصًا ذلك الذي يشمل الكراهيّة والعدائيّة المُباشرة للعرب.

 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018