بعد 9 سنوات: اعتقال شاب من البعينة بشبهة قتل واغتصاب شابة يهودية

بعد 9 سنوات: اعتقال شاب من البعينة بشبهة قتل واغتصاب شابة يهودية
الصور عن موقع YNET

بعد مرور نحو 9 سنوات على ارتكاب جريمة قتل واغتصاب الشابة رينات رويس وتحديدا ليلة  1.6.2005 في أسدود، سمح صباح اليوم الاثنين بالنشر  بأن محققي الوحدة المركزية  (اليمار) في منطقة الجنوب اعتقلوا يوم الأحد من الأسبوع الفائت شابًا عربيًا من سكان  البعينة - النحيدات  والبالغ من العمر حوالي 30 عامًا بشبهة قتل ومن ثم اغتصاب الشابة بالقرب من ورشة بناء في حي "هسيطي" في أسدود.

وعثر على جثة الشابة قبل 9 سنوات قرب ورشة البناء، بعد أن عادت من مكان عملها بتل أبيب لأسدود حيث تقطن مع والديها، وذلك في ساعات متأخرة من مساء اليوم السابق، إلا أنها لم تصل لمنزل والديها اللذين أبلغا الشرطة عن اختفائها، وبعد تفتيشات واسعة عثر على جثتها وهي عارية وملقاة بين أشجار قرب ورشة البناء وعليها علامات عنف بالغة.

وجرى اعتقال المشتبه به بلال شاكر من سكان  البعينة نجيدات وهو في مكان عمله في بلدة كريات ملأخي بشبهة القيام بجريمة قتل واغتصاب الشابة وذلك استناداً على فحص عينات الحمض الريبي النووي (DNA) الذي قامت الشرطة بإجرائه لشاكر بعد إعتقاله في قضية أخرى تتعلق بإعتداء نفذه.

لاحقا، تم تمديد اعتقاله بمحكمة الصلح في اشكلون تمديد حتى مساء اليوم الاثنين حيث من قدمت تقوم النيابة العامة في الجنوب تصريح مدعي عام  بحقه، وذلك تمهيدا للائحة اتهام وطلب تمديد اعتقال حتى الا‘تهاء من كافة الاجراءات القانونية ضده.

وينفي شاكر التهم الموجهة إليه، فيما نفت عائلته التهم المنسوبة إليه وقالت إن محققي الشرطة مارسوا الضغوطات النفسية على ابنهم خلال التحقيقات وأنه لم يعترف بالتهم المنسوبة له.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"