حيفا: اعتقال ناشطين في أعقاب مظاهرة للتنديد بالعدوان الإسرائيلي على غزة

حيفا: اعتقال ناشطين في أعقاب مظاهرة للتنديد بالعدوان الإسرائيلي على غزة

إعتقلت الشرطة الإسرائيلية في حيفا مساء اليوم الإثنين، الصحافيّ والناشط السياسيّ، مجد كيّال، والمُمثل وسيم خير، وهما في طريق عودتهما من مسيرة الاحتجاج على العدوان على غزة.

وقد شارك المئات مساء اليوم بالمسيرة التي بادر لتنظيمها حراك حيفا  تنديدا بالعدوان على قطاع غزة، واحتجاجا على التحريض العنصري ضد العرب، وللتنديد بجريمة القتل البشعة التي ذهب ضحيتها محمد أبو خضير.

انطلقت المسيرة من ميدان إميل حبيبي متوجهة إلى شارع الخوري، ثم  جابت شوارع حي وادي النسناس في حيفاـ رافعة شعارات تندد بالعدوان على قطاع غزة وتطالب بوقفه.

ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية، وصور الشهيد المقدسيّ أبو خضير والعديد من اللافتات المنددة بالحرب على غزة وبالصمت الدوليّ حيال جرام الإحتلال والحصار.

 كما وهتف المتظاهرون العديد من الهتافات مثل "غزة هاشم ما بتركع للدبابة والمدفع"، "من غزة طلع القرار شعبي أقوى من الحصار" و "يا غزة صمود صمود من أرضك طلعوا الأسود".