تل السبع تستقبل الأسير المحرر علي أبو طه

تل السبع تستقبل الأسير المحرر علي أبو طه

أفرجت إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية عصر اليوم الخميس، عن الأسير علي أبو طه من  تل السبع في النقب، بعد أن أمضى عشر سنوات في السجون الإسرائيلية بتهم أمنية.

وكانت السلطات قد اعتقلت أبو طه عام 2004 ووجهت له تهمًا أمنية مختلفة.

وكان في استقبال الأسير أمام بوابة سجن شطة والده وعدد من الأهل والأصدقاء، وممثلون عن مؤسسة يوسف الصديق وأسرى محررين.

و وصل الأسير المحرر علي أبو طه برفقة قافلة من السيارات إلى بيت العائلة في بلدته تل السبع حيث تم استقباله استقبال الأبطال من العائلة وأهالي البلدة بفرح عارم.

 وقال أبو لوسائل الإعلام: خرجت من السجن بعد عشر سنوات، عانيت خلالها الكثير، واستقبلني الإخوة هنا استقبال عريس".

 وأضاف: "رسالتي للشعب العربي والفلسطيني هي أن  أنقذوا  الأسرى فهم أيضًا في خطر، وهذه حقيقة في السجن، حيث تهان كرامة الأسير كل يومم ويموت موتًا بطيئًا.

يذكر أن مؤسسة يوسف الصديق تعمل على تنظيم احتفال حاشد بمناسبة تحرير أبو طه يوم غد الجمعة أمام منزله في بلدة تل السبع.