مظاهرة جبارة في الطيبة استنكاراً لقتل المربي يوسف حاج يحيى

مظاهرة جبارة في الطيبة استنكاراً لقتل المربي يوسف حاج يحيى

شارك الآلاف في المظاهرة الجبارة في الطيبة التي دعت إليها اللجنة الشعبية والفعاليات السياسية والاجتماعية احتجاجا على مقتل مدير مدرسة عمال التكنولوجية المربي يوسف شاهين حاج يحيى الذي قتل قبل عدة أيام داخل مكتبه في المدرسة.

وانطلقت المسيرة من ساحة العمري لتجوب شوارع المدينة  باتجاه  كلية عمال 1 التي شهد حرمها جريمة القتل.

ورفع المشاركون شعارات ضد العنف وتطالب الشرطة بتحمل مسؤوليتها في محاربة الجريمة والعنف و“الشرطة هي المسؤولة عن القتل”، “كفى للعنف والجرائم”، “لن نسكت بعد اليوم”، “اوقفوا شلال الدم”، “مدير المدرسة راح ضحية العنف”.

وهتف المتظاهرون بشعارات تطالب الشرطة  بالقبض على الجناة وتقديمهم إلى المحاكمة فوراً.

وفي ساحة كلية “عمال 1″ أقيم مهرجان خطابي، القى خلاله رئيس اللجنة الشعبية في الطيبة د. زهير طيبي كلمة، ونجل المرحوم أمير يوسف حاج يحيى، بالإضافة لعدة كلمات لشباب من المدينة.

وشارك في المسيرة أفراد من عائلة الفقيد بالإضافة إلى نشطاء سياسيين واجتماعيين ورئيس كتلة التجمع الوطني الديمقراطي، النائب د. جمال زحالقة، ورئيس اللجنة الشعبي د. زهير طيبي ورئيس بلدية الطيبة السابق، المهندس عبد الحكيم حاج يحيى.

إلى ذلك، قررت لجنة أولياء الأمور في مدينة الطيبة إعلان الإضراب العام والشامل يوم الإثنين القريب بكافة المؤسسات والمحال التجارية في المدينة، وذلك استنكارا لمقتل مدير مدرسة «عمال» الطيبة، المربي يوسف شاهين حاج يحيى، رميا بالرصاص خلال اجتماع تحضيري لافتتاح العام الدراسي في مبنى المدرسة. كما تقرر تنظيم مسيرة في ذات اليوم.

وأكد رئيس لجنة أولياء الأمور المحلية في الطيبة، خالد أبو إصبع، أن الإضراب سيشمل كافة المدارس والمحال التجارية، مشيرا إلى أن هذا الحادث البشع يستدعي أبناء المدينة لوقفة موحدة. وقال: "لقد أقر عدم افتتاح العام الدراسي والإعلان عن الإضراب الشامل بكافة المدارس على اختلاف مراحلها، كما سيشمل الإضراب كافة المحال التجارية والمصالح الخاصة والعامة، وذلك احتجاجا على جريمة القتل البشعة والتي تجاوزت كل الحدود واقتحمت حرمة المدارس وقتلت من عمل وسهر لتطوير سلك التربية والتعليم في المدينة".

ودعا أبو إصبع «كافة اهالي الطيبة والمنطقة خاصة الطلاب والأهالي للمشاركة بمسيرة حاشدة احتجاجا على هذا العمل البغيض».  وقال: "أعتقد ان هذا اقل ما يمكننا تقديمه لشخص أفنى حياته خدمة للعلم ومات على ذلك، وأدعوا الشرطة للعثور على القاتل بأسرع وقت".

وعن افتتاح العام الدراسي  قال أبو إصبع إن العام الدراسي سوف يفتتح يوم الثلاثاء القادم  وستخصص الحصص الأولى لتقديم نبذة عن حياة المرحوم المربي يوسف شاهين وما قدمه لمدينة الطيبة من عمل دؤوب لإيصال رسالة العلم والتربية.

يذكر أن الشرطة أصدرت أمرًا بمنع نشر أي تفاصيل عن القضية حتى تاريخ 27-9-2014، أي بعد شهر كامل من اليوم.