تعطيل العام الدراسي وإضراب شامل بالطيبة استنكارا لمقتل المربي حاج يحيى

 تعطيل العام الدراسي وإضراب شامل بالطيبة استنكارا لمقتل المربي حاج يحيى
إضراب شامل استنكارا لمقتل مدير مدرسة "عمال" الطيبة، المربي يوسف شاهين حاج يحيى

عم الإضراب الشامل مدينة الطيبة الذي شمل مختلف المرافق الحيوية والتجارية بالمدينة، حيث عطل اليوم الاثنين افتتاح العام الدراسي، احتجاجا على مقتل المربي يوسف حاج يحيى.

وأتى ذلك، استجابة لقرار لجنة أولياء الأمور في المدينة، التي دعت للإضراب الشامل وعدم افتتاح العام الدراسي وتعطيل المدارس وإعلان الإضراب العام والشامل ن بكافة المؤسسات والمحال التجارية في المدينة، وذلك استنكارا لمقتل مدير مدرسة "عمال" الطيبة، المربي يوسف شاهين حاج يحيى، رميا بالرصاص خلال اجتماع تحضيري لافتتاح العام الدراسي في مبنى المدرسة .

وأكد رئيس لجنة أولياء الأمور المحلية في الطيبة، خالد أبو إصبع، أن الإضراب سيشمل كافة المدارس والمحال التجارية، مشيرا إلى أن هذا الحادث البشع يستدعي أبناء المدينة لوقفة موحدة. وقال: "لقد أقر عدم افتتاح العام الدراسي والإعلان عن الإضراب الشامل بكافة المدارس على اختلاف مراحلها، كما سيشمل الإضراب كافة المحال التجارية والمصالح الخاصة والعامة، وذلك احتجاجا على جريمة القتل البشعة والتي تجاوزت كل الحدود واقتحمت حرمة المدارس وقتلت من عمل وسهر لتطوير سلك التربية والتعليم في المدينة".

وقال أبو إصبع: "أعتقد ان هذا اقل ما يمكننا تقديمه لشخص أفنى حياته خدمة للعلم ومات على ذلك، وأدعوا الشرطة للعثور على القاتل بأسرع وقت".

وعن افتتاح العام الدراسي  قال أبو إصبع إن العام الدراسي سوف يفتتح يوم الثلاثاء القادم  وستخصص الحصص الأولى لتقديم نبذة عن حياة المرحوم المربي يوسف شاهين وما قدمه لمدينة الطيبة من عمل دؤوب لإيصال رسالة العلم والتربية.

تجدر الاشارة، إلى أن المربي يوسف حاج يحيى من الطيبة قتل الأسبوع الماضي، وذلك إثر  تعرضه إلى إطلاق الرصاص  خلال تواجده في مكتبه بالكلية التكنولوجية عمال "1" في الطيبة،  حيث كان المغدور الذي يشغل منصب مدير الكلية بالطيبة يشارك بجلسة للمعلمين للتباحث في الجاهزية والتحضيرات لافتتاح السنة الدراسية الجديدة.