هدم عدة منازل عربية في منطقة النقب

هدم عدة منازل عربية في منطقة النقب

باشرت آليات الهدم العنصرية الإسرائيلية هدم منازل عربية في النقب، صباح اليوم الأربعاء، حيث هدمت عدة بيوت في منطقة أم بطين، وبيوت في ضواحي حورة، وما زالت عمليات الهدم مستمرة في المنطقة.

وقال النائب طلب أبو عرار، بخصوص حملة هدم البيوت اليوم، معقبا: "بعد هدنة حرب هدم البيوت في غزة، السلطات الإسرائيلية تجدد حربها بهدم بيوت عرب النقب، بهدم بيوت في عدد من القرى العربية، وتنصب لافتات في منطقة وادي النعم على أراض تابعة للسكان تدعي بأنها أراض تابعة للدولة،  واعلان هدنة مع فلسطينيي الداخل". 

وتابع: "إن هذه القوات لم نرها تساند وتساعد الأهل في النقب خلال الحرب، وخلال تساقط الصواريخ على قرى عربية في النقب، ولم نر أي عون لعرب النقب، حيث أبقت عوائل في العراء، ولم تقدم الحكومة أي ملجأ لحماية هؤلاء الناس التي تهدم بيوتهم اليوم".

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية