مشروع الخدمة المدنية في ندوة "بلدنا" و"مدى الكرمل"

مشروع الخدمة المدنية في ندوة "بلدنا" و"مدى الكرمل"

بدعوة من "جمعية الشباب العرب- بلدنا"، و"المركز العربي للدراسات الاجتماعية والتطبيقية- مدى الكرمل"، نظمت مساء اليوم، الاثنين، ندوة بمناسبة صدور الكتاب البحثي الجديد عن "مدى الكرمل" بعنوان "الفلسطينيون في إسرائيل، ومشروع الخدمة المدنية".

تحدّث في الندوة كل من الباحثين الذين شاركوا في كتابة الكتاب، حيث افتتح د. عاص أطرش الندوة بحديثه عن الجانب الاقتصادي الذي تحاول الحكومة الإسرائيلية استغلاله، والخدمة المدنية بين البعدين الاقتصادي والقومي.

أما الباحثة سهاد ظاهر- ناشف، فتحدثت خلال الندوة عن وضع الفتيات في المثلث ووادي عارة، وتناولت العوامل التي تؤدي بالفتيات في هذه المناطق إلى الالتحاق بالخدمة المدنية. كما سردت نتائج بحثها خلال الندوة.

وتحدّث الباحث ومحرّر الكتاب، مطانس شحادة، عن موضوع الخدمة المدنية، والأهداف السياسية غير المعلنة وراء هذا المشروع الذي يهدف إلى تشويه الآراء والمواقف الوطنية للشباب الفلسطيني في الداخل، والمخاطر من هذا المشروع.

ومن جهته تحدث مدير جمعية "بلدنا"، نديم ناشف، عن الجانب العملي في مناهضة الخدمة المدنية، وطرق الجمعية والحملات التي تقوم بها لمناهضة الخدمة المدنية، وطرق التصدّي لمثل هذا المشروع الخطير.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص