باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

إحياءً لذكرى هبة أكتوبر الـ 14، استضافت مدرسة ابن سينا الشاملة بباقة الغربية، الثلاثاء الماضي، 30.09.2010، عددًا من ذوي الشهداء والمحاضرين، من مختلف أنحاء البلاد، قدموا محاضرات وأداروا حوارات مكثفة مع طلاب قسم المرحلة الثانوية من المدرسة.
وحضر من ذوي الشهداء كل من السيدة طرب يزبك، والدة الشهيد وسام يزبك من الناصرة، والسيد حسن عاصلة، والد الشهيد أسيل عاصلة من عرابة، والحاج إبراهيم صيام، والد الشهيد أحمد صيام من أم الفحم. ومن المحاضرين السيدة سناء وتد، مديرة جمعية "جماعة" من جت المثلث، والسيد جعفر فرح، مدير مركز "مساواة" لحقوق المواطنين العرب من حيفا، والسيدة هبة يزبك، طالبة الدكتوراه في العلوم الاجتماعية والناشطة السياسية والنسوية من الناصرة.
جوانب تاريخية وسياسية وإنسانية
وتناولت المحاضرات والحوارات هبة القدس من جوانب مختلفة، تاريخية، وسياسية، وإنسانية، وحقوقية، فتضمنت سردًا تاريخيًّا لما شهده شهري أيلول وسبتمبر عام 2000 من تظاهرات شعبية حاشدة، في الضفة الغربية وقطاع غزة والداخل، تطورت لاحقًا إلى ما بات يعرف بـ "بانتفاضة القدس والأقصى"، وذلك احتجاجًا على اقتحام أريئيل شارون الحرم القدسي الشريف بمرافقة قوات عسكرية إسرائيلية كبيرة، وسقوط شهداء خلال المواجهات بين القوات المقتحمة والمصلين، في ظل فشل عملية "أوسلو" ووصولها إلى طريق مسدود.
وقد سُلّطَ الضوء في المحاضرات والحوارات على هبة القرى والمدن العربية في الداخل تحديدًا، والتي سقط خلالها 13 شهيدًا من الفلسطينيين في الداخل، بالإضافة إلى مئات الجرحى، وما تبع ذلك من أحداث واستحقاقات سياسية أدت إلى تشكيل لجنة تحقيق رسمية، هي لجنة "أور"، وتقديم توصياتها عام 2003، وقد انتقدت السياسات التمييزية التي  مارستها الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة بحق المواطنين العرب، محذرة من انفجار الأوضاع، وداعية إلى استمرار التحقيقات.
حقوق المواطنين العرب
وتطرق ذوو الشهداء إلى جوانب إنسانية حول أبنائهم وظروف استشهادهم، مؤكدين على أنهم قتلوا بدم بارد فقط لأنهم مارسوا حقهم في التظاهر احتجاجًا على انتهاك حرمة المقدسات العربية الإسلامية، ورفضًا لقتل أبناء شعبهم على يد القوات الإسرائيلية.
وتطرقت المحاضرات أيضًا إلى حقوق العرب في دولة إسرائيل، بصفتهم سكانًا أصلانيين ومواطنين، والحق في التعبير عن الرأي والتظاهر، والحق في الحياة الكريمة، مؤكدين على ضرورة النضال من أجل تحصيل الحقوق، ومنبهين إلى أهمية التعليم والمعرفة والمسؤولية الإنسانية للارتقاء بالمجتمع العربي، وحل مشكلاته وأزماته، وتحصيل حقوقه وتطويره، والحفاظ على بقائه النوعي في أرضه.
الأستاذ كرم أبو مخ: المدرسة مشروع إنسان لا مصنع علامات جاف
وفي حديث مع الأستاذ كرم أبو مخ، مدير مدرسة ابن سينا الشاملة، قال: "إن العملية التربوية الحديثة تحتم علينا أن نكسب أبناءنا معارف ومهارات ترتبط بسياقهم الحياتي، تساعدهم في التعامل مع احتياجات ومتطلبات عصرهم وقضاياه، إذ لا يعقل أن تكبر الأجيال دون أن تقف على المحطات التاريخية المهمة التي أثرت بالمنطقة وبالمجتمع، وبها نفسها، ولذا نحرص في أنشطتنا اللا منهجية على تنظيم أيام تثقيفية وتوعوية تتناول قضايا سياسية واجتماعية، إنسانية وتربوية مختلفة، تخصنا مجتمعًا وشعبًا."
وأضاف أبو مخ: "رؤيتنا هي أن المدرسة مؤسسة لصياغة شخصيات مسؤولة وفاعلة وقيادية، تؤثر في مجتمعها وترتقي به، لا مجرد مصانع علامات جافة، وهذا يكون أولًا بتعزيز الهوية الفردية والقومية والإنسانية العالمية، والتأكيد على قيمة الحياة السامية، وتذويت قيمتا الوحدة والانتماء اللتين نواجه بهما العنف والطائفية والعنصرية والجهل، ولهذا كان لمدرستنا، هيئة إدرايةً وتدريسيةً ولجنة أولياء أمور، شرف إحياء ذكرى هبة أكتوبر باستضافة عدد من ذوي الشهداء ونخبة من المحاضرين، وقد عبر الطلاب والمعلمون عن رضاهم من مثل هذه أنشطة".



باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء

باقة الغربية: ابن سينا تحيي "هبة القدس والأقصى" باستضافة وفد من ذوي الشهداء