الناصرة: مستشفى الإنجليزي الأول بالبلاد في نسبة تطعيم الطاقم الطبي

الناصرة: مستشفى الإنجليزي الأول بالبلاد في نسبة تطعيم الطاقم الطبي

يستدل من معطيات عممتها وزارة الصحة  الإسرائيلية حول نسبة تطعيم الطاقم الطبي في مستشفيات البلاد، أن المستشفى الإنجليزي في مدينة الناصرة   يتصدر المكان الأول وبلغت نسبة المطعمين من الطاقم الطبي حوالى 77%.

 حماية المرضى من تناقل الإنفلونزا

وتعقيبا على معطيات وزارة الصحة قال مدير مستشفى الناصرة، د. بشارة بشارات: "يشرفنا أن  نتصدر قائمة المستشفيات التي تحافظ على سلامة الطاقم الطبي  حرصا منا أيضا  على سلامة المرضى وخاصة المزمنين والكبار في السن والمواليد الصغار.  لان للإنفلونزا مخاطر كبيرة على  هذه الشريحة بالذات.  كما ونصبو أن نكون نموذجا يحتذى به ويشجع  تطعيم الجمهور العام من مرض الانفلونزا خاصة مع قدوم فصل الشتاء"   

وفي هذه المناسبة أشجع كمدير لمستشفى الناصرة ورئيس جمعية تطوير صحة المجتمع العربي وطبيب عائلة،  الجمهور الكريم،  بالتوجه إلى العيادات في صناديق المرضى لتلقي التطعيم.

وبحسب التوصيات فإن كل شخص تجاوز عمره الـ 65 سنة إضافة للأطفال والمرضى المزمنين، عليهم تلقي التطعيم، أما الأجيال ألأخرى عليها تلقي التطعيم لحماية الآباء والأولاد من أي عدوى لتفادي تفاقم أزمة المرض لديهم. هكذا، نحمي أنفسنا، عائلاتنا ومن حولنا، فنساهم في أن يمر فصل الشتاء، بأقل أمراض وصحة أفضل".

بشارات: انخفضت نسبة المرضى ( فوق سن الـ 50) الذين اضطروا النوم في المستشفى بسبب الإنفلونزا بـ 77%، كنتيجة لتلقي التطعيم.

وأضاف د. بشارات: " أثبتت الأبحاث مدى أهمية ونجاعة التطعيم، وتأثيره إيجابيًا على صحة المجتمع. فقد أظهرت الإحصائيات في إسرائيل ، أنه في سنة 2012 ، انخفضت نسبة المرضى ( فوق سن الـ 50) الذين اضطروا النوم في المستشفى بسبب الإنفلونزا بـ 77%، كنتيجة لتلقي التطعيم، هذا يعني أنه كلما تلقّى نسبة أكثر من الناس التطعيم قلت نسبة تفاق المرض بسب الانفلونزا.

 إضافة إلى ذلك، فإنه وبحسب أبحاث أخرى أجريت، تبين أن تلقي كبار السن للتطعيم، يخفف الوفاة بينهم بنسبة 50%، أمّا أمهات الرضع (من دون الستة أشهر) اللواتي يتلقين التطعيم، يقلل من ثلثي الإصابة بالإنفلونزا لدى الرضع، فتلقي التطعيم يخفف المرض وبالتالي العدوى. أمل واتمنى تجاوب الجمهور مع هذا النداء  كي تكون السنة القادمة أكثر صحة وأقل إنفلونزا".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018