خيمة الاعتصام في قلنسوة ترفض استقبال وفد "المعسكر الصهيوني"

خيمة الاعتصام في قلنسوة ترفض استقبال وفد "المعسكر الصهيوني"
من خيمة الاعتصام في قلنسوة

رفضت لجنة خيمة الاعتصام ضد هدم البيوت في مدينة قلنسوة اليوم، طلب وفد من 'المعسكر الصهيوني' زيارة الخيمة مشدّدة على أن زيارة الأحزاب الصهيونية للخيمة مرفوضة حتى ولو كان أمر منع الهدم بيدهم.

وكانت اللجنة قد عقدت اجتماعاً في مدينة قلنسوة يوم أمس الأحد بحضور العشرات من الناشطين، وتقرر تشكيل لجنة تتابع المسيرة النضالية للتصدي لسياسة الهدم المنتهجة ضد المواطنين العرب.

وتبنت اللجنة المظاهرة التي ستقام صباح يوم الأربعاء، أمام مكاتب اللجنة اللوائية في لواء المركز بمدينة الرملة والتي أصدر لها ترخيصا من الشرطة اليوم ودعت لإنجاحها.

وقال أحد أصحاب البيوت المهدّدة بالهدم، أكرم أبو امطير، لـ'عرب 48' إن بعض الشخصيات وجهت طلب بإحضار وفد من 'المعسكر الصهيوني' بضمنه النائب في المعسكر زهير بهلول، لخيمة الاعتصام، وسيزور بلدية قلنسوة في الايام القريبة'.

وفي رده على التوجّه، قال عضو اللجنة، الناشط بيان صوّان إن 'هذا الرفض ينطبق على كل الأحزاب الصهيونية، مع تشديدنا على أن أبواب الخيمة مفتوحة لجميع أعضاء بلدية قلنسوة ورئيسها ولن نستقبل أي أحزاب صهيونية حتى لو جلبت لنا حلولا تمنع الهدم'.

 

 

 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018