الطيبة: إضراب مدارس احتجاجا على استغلال الأطفال لتكريم جنود

الطيبة: إضراب مدارس احتجاجا على استغلال الأطفال لتكريم جنود

دعت لجنة أولياء أمور الطلاب في مدينة الطيبة، مساء اليوم الثلاثاء، إلى إضراب شامل في كل مدارس المدينة، الأربعاء، احتجاجا على فعالية قامت بها اللجنة المعينة تم فيها استغلال أطفال من المدينة لتقديم هدايا لجنود وحدة "غولاني" في الجيش الإسرائيلي.

يشار إلى أن أهالي مدينة الطيبة عبروا عن استنكارهم وقلقهم من النشاط المشترك الذي قامت به اللجنة المعينة في مدينة الطيبة، بشراكة مع المجلس الإقليمي "تل موند"، وتم بموجبه جمع هدايا من بعض رياض الأطفال في مدينة الطيبة وتقديمها لجنود وحدة "جولاني" في جيش الاحتلال الإسرائيلي، وقام باستلام الهدايا من الأطفال جندي قنّاص في الوحدة ذاتها.

ونشر مجلس إقليمي "تل موند"، على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أنه "وبموجب فعالية مشتركة خارجة عن المألوف، تم بتاريخ 15 من الشهر الماضي جمع هدايا من رياض الأطفال في كل من مدينة الطيبة ومجلس إقليمي تل موند على يد جندي القنّاص في وحدة جولاني، بهدف إيصالها إلى الجنود في وحدة جولاني".

وأضاف المجلس أن "الاتفاق على جمع الهدايا للجنود جاء بعد جلسة جمعت كل من رئيس المجلس الإقليمي تل موند، ورئيس اللجنة المعينة في مدينة الطيبة أريك أبرامي، والمديرة العامة للبلدية غاليت ليفي بمناسبة استقلال إسرائيل".

وردا على ذلك، قال رئيس الاتحاد القطري لأولياء أمور الطلاب، المحامي فؤاد سلطاني، إن الاتحاد يؤكد على موقفه الرافض لمثل هذه النشاطات المشبوهة، والتي تهدف لشرعنة وجود عسكر الاحتلال والمظاهر العسكرية بتواطؤ من قبل مديري المدارس والمعلمين وبكثير من الأحيان بلا علم أهالي الأطفال ذاتهم.

وقال سلطاني إن "هذا النشاط يمثّل عبثا بأخلاق الأبناء، خاصة أن الهدف منه كما ذكرت شرعنة الرموز العسكرية للاحتلال، وبالتالي استهدافهم وتسهيل مهمة تجنيدهم لجيش الاحتلال، وهذا ليس مرفوضاً فقط، بل هو خط أحمر بالنسبة لنا".

وناشد سلطاني جميع لجان أولياء بالتصدّي لمثل هذه النشاطات قائلاً إن "على جميع لجان أولياء أمور الطلاب الوقوف بالمرصاد والانتباه لهذا الانزلاق والتشويه ومحاولات صهينة أبنائنا بطرق غير أخلاقية، وعليهم العمل على منع مثل هذه النشاطات بكل ثمن".

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية