النقب: آليات وجرافات إسرائيلية تداهم أم الحيران

النقب: آليات وجرافات إسرائيلية تداهم أم الحيران
لا لجرائم الهدم

داهمت الآليات الإسرائيلية اليوم، الأحد، قرية أم الحيران ميلوبة الاعتراف بالنقب، وباشرت العمل بالبنى التحتية لمستوطنة 'حيران' التي ستبنى على أنقاض القرية العربية، وسط تخوف السكان من هدم منازلهم وترحيلهم من أرضهم.

اقرأ أيضا | النقب: ورشة تصوير في أم الحيران

ويبدو أن الجرافات باشرت شق شارع لمستوطنة 'حيران' وسط حراسة مكثفة من الشرطة الإسرائيلية.

اقرأ أيضا | السلطات الإسرائيلية تصادر أغناما وخزان مياه خلال الهدم بأم الحيران


يذكر أن قرية عتير أم الحيران هي واحدة من بين عشرات القرى مسلوبة الاعتراف في صحراء النقب، يقطنها المئات من أبناء عشيرة أبو القيعان. وتقع القرية في منطقة وادي عتير شمال شرق بلدة حورة (على شارع 316)، وتنقسم القرية إلى منطقتين: أمّ الحيران وعتير.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


النقب: آليات وجرافات إسرائيلية تداهم أم الحيران