بلدية شفاعمرو تتضامن مع المدارس الأهلية

بلدية شفاعمرو تتضامن مع المدارس الأهلية
مراد حداد

تبنى المجلس البلدي في شفاعمرو، مساء أمس الأربعاء، اقتراح عضو البلدية عن التحالف الوطني الديمقراطي، مراد حداد، بإعلان المجلس موقفه الداعم لـ 'الأمانة العامة للمدارس المسيحية' بعدم فتح أبواب المدارس الأهلية في الأول من الشهر المقبل، احتجاجاً على قرار وزارة التربية والتعليم تقليص الميزانيات لهذه المدارس على نحو يهدد بشلّ نشاطها.

اقرأ أيضًا | الأمانة العامة للمدارس الأهلية: لقاءات رسمية والأزمة لم تحل بعد

وقال حداد في معرض اقتراحه 'إن للمدارس الأهلية الأعرق في البلاد الفضل الكبير على الآلاف من أبنائنا في المجتمع العربي بينهم أبناء شفاعمرو الذين تخرجوا من مدارسها الأهلية'، مضيفاً أنه 'من حق هذه المدارس أن تحصل من الحكومة على الميزانيات التي تتلقاها المدارس الدينية اليهودية بنسبة مائة في المائة في حين أن المدارس الأهلية المسيحية حصلت حتى اليوم على 75 في المئة من الميزانيات ويشارك الأهالي في دفع أقساط شهرية لتغطية باقي التكلفة'.

وأثنى رئيس البلدية، أمين عنبتاوي، على كلام حداد، مشيداً بدور المدارس الأهلية في رفع التربية والتعليم في البلاد.

وصوت الرئيس وجميع أعضاء المجلس على قرار برفع رسالة إلى وزير التربية والتعليم، نفتالي بينيت، تؤكد موقف البلدية المتضامن مع المدارس الأهلية. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018