عبلين: المؤبد لشاب أدين بقتل فتاة من العفولة

عبلين: المؤبد لشاب أدين بقتل فتاة من العفولة
حسين خليفة من قرية عبلين في قاعة المحكمة

فرضت المحكمة المركزية في مدينة الناصرة اليوم، الأربعاء، السجن الفعلي مدى الحياة على الشاب حسين خليفة من قرية عبلين (34 عاما)، وتعويض عائلة الفقيدة شيلي دادون (20 عاما) بمبلغ 258 ألف شيكل، وذلك بعد إدانته بالقتل عمدا، وحيازة سكين لهدف غير سامٍ والتشويش على المجريات القضائية، حسبما جاء في بيان المحكمة.

ووفقا لما جاء في لائحة الاتهام، 'خرجت شيلي دادون من بيتها في مدينة العفولة بطريقها لإجراء مقابلة عمل فانتظرت عند محطة الباص عند الساعة 07:30 من اليوم الأول من عام 2014، وعند السّاعة 07:55 وصلت إلى محطة الباص قرب مجمع 'بيرتس سنتر'، في مجدال هعيمق، وانتظرت سيارة سفريات، وفي اليوم نفسه، سافر المتهم الذي عمل سائق سيارة أجرة كعادته من قريته عبلين إلى كريات يام، لنقل عمال، وعند الساعة 08:04 وصل إلى المحطة حيث انتظرت الشابة فركبت بسيارته وطلبت أن يوصلها إلى المكان الذي تريده، وخلال السفر تطور حوار بينهما، فحواه غير معروف للنيابة، وعندها بدأ سفره إلى رمات جبريئيل ولسبب ما، لم تصل الشابة إلى مقابلة العمل المرتقبة فوصل بها إلى موقف سيارات مهمل في محيط المنطقة الصناعيّة'.

وجاء في لائحة الاتهام أيضا أنه 'خلال السفر، اتصلت الشابة بقريبتها وعبرت لها عن مخاوفها وبأنها لا تستطيع التنفّس وبعدها انقطع اتصالها، وفي مرحلة ما، قرر المتهم قتلها فأخذها إلى جانب الطريق وأوقف سيارة الأجرة عند الساعة 08:10 وخرج منها، وأخذ سكينا حادا بطول 10 سم، وراح يطعنها بعمق في أنحاء مختلفة من جسدها، فحاولت إنقاذ نفسها إلا أنها لم تستطِع، وبعد ذلك تركها غارقة بدمائها وغادر المكان حتى لفظت أنفاسها الأخيرة' حسبما جاء في لائحة الاتهام.

اقرأ أيضًا| شاهد في قضية قتل دادون: خليفة أشاد بعملية القتل

وسبق أن كشف الشاب حسين خليفة خلال جلسة المحكمة، يوم الثلاثاء الموافق 24.2.2015، النقاب أن جهاز الأمن العام 'الشاباك' انتزع منه الاعتراف حول ضلوعه بالجريمة بالقوة وتحت التعذيب.

 تراجع خليفة عن اعترافه بقتل الفتاة دادون من العفولة، وقال في أول إفادة له في جلسة المحاكمة إن 'الاعتراف انتزع مني بالقوة وتحت التعذيب والضغوطات التي مارسها علي طاقم تحقيق من قبل جهاز الشاباك، وتم ابتزاز الاعتراف مني بطرق ووسائل مرفوضة، ومورست علي ضغوطات من قبل طاقم التحقيق'.

اقرأ أيضًا| كواليس وتطورات سير المحاكمة في ملف جريمة قتل الفتاة شيلي دادون

وأضاف خليفة في إفادته أمام المحكمة أن 'رجال الشاباك هددوني بهدم منزلي، ومنعت من النوم على مدار 8 أيام خلالها خضعت لتحقيق متواصل دون توقف، في البداية لم أعرف  شيئا عن الشبهات التي تنسب إلي، أحيانا قالوا لي ضلوعي وعلاقتي بعصابة، ومن ثم وجهت إلي تهم الضلوع في قتل الفتاة، التي لم أعرفها أصلا ولا حتى اسمها'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018