العنف يضرب في جسر الزرقاء وعرب الشبلي

العنف يضرب في جسر الزرقاء وعرب الشبلي

تسود معظم البلدات العربية في البلاد حالة من القلق والتذمر في أعقاب انتشار آفة العنف والشجارات والاعتداءات على اللأملاك العامة والخاصة، في ظل تقاعس الشرطة عن كبح جماح العنف في وقت تنشط فيه بتحرير مئات المخالفات للسائقين داخل البلدات العربية بهدف جباية الأموال.

وفي قرية جسر الزرقاء تعرض شاب (27 عاما) بعد منتصف الليلة الماضية، لعملية طعن في القسم العلوي من جسده، في القرية، ما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة.

وهرع الطاقم الطبي التابع لنجمة داوود الحمراء إلى لمكان وباشر بتقديم الإسعافات الأولية للمصاب ونقله إلى مستشفى هيلل يافة في الخضيرة لتلقي العلاج، فيما باشرت الشرطة بالتحقيق في ملابسات الحادث.

وفي سياق منفصل أقدم مجهولون الليلة الماضية على إطلاق عيارات نارية تجاه منزل بقرية عرب الشبلي ما تسبب بأضرار مادية ولم يبلغ عن وقوع إصابات بشرية. وتحقق الشرطة في ملابسات الاعتداء.

وفي حادث آخر قام والد مساء أمس الأربعاء بمطاردة فتى لقيامه بمخالفات جنسية بحق ابنه وخلال مطاردته وصل عدد من الشباب لمساعدة القاصر حيث دار شجار بينهم، أسفر عن طعن الوالد بآلة حادة، ونقل لمستشفى صفد لتلقي العلاج، فيما باشرت الشرطة بالتحقيق في ملابسات الحادث واعتقلت عددًا من المشتبهين وستطلب اليوم، الخميس، من محكمة الصّلح في كريات شمونة تمديد اعتقال المشتبهين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018