جسر الزرقاء: عائلة الفتى يونس جربان تناشد بمد يد العون لعلاج ابنها

جسر الزرقاء: عائلة الفتى يونس جربان تناشد بمد يد العون لعلاج ابنها

يعاني الفتى يونس جربان، 12 عاما، من جسر الزرقاء، من مرض فقر الدم (الثلاسيميا)، وهو مرض وراثي مزمن، إضافةً لمعاناته، أيضًا، من نقصٍ في إنزيم G6PD منذ ولادته.

ويخضع الفتى يونس لعلاج في مستشفى سوراسكي- ايخيلوف في تل أبيب، حيث يحاول الأطباء جاهدين شفاء الفتى، وفي إطار العلاج، قرر الأطباء إجراء فحص مخبري وإرسال عينة من المرض لمستشفى في فرنسا يختص في الأمراض الوراثية، ليقرروا لاحقا ما إذا كان ممكنا نقله لإجراء عملية خارج البلاد. وتصل تكلفة الفحص المخبري لآلاف الشواقل، وتشمل كل الإجراءات اللازمة.

وتناشد عائلة الفتى، التي تعاني وضعا اقتصاديًا صعبًا وظروفًا اجتماعية مزرية، الجمهورَ مدَّ يد العون ومساعدتها في توفير تكلفة الفحص لإنقاذ حياة ابنها ومنحه الفرصة للعيش كسائر الأطفال، لا سيما وأنها تتكبد تكاليف الأدوية والفحوصات الأسبوعية الدورية والرعاية اليومية.

وفي ظل هذه الحالة الإنسانية، أعلنت اللجنة الشعبية من أجل جسر الزرقاء، عن تجندها لمساعدة الفتى وأطلقت حملة تبرعات لمساعدة العائلة في تأمين تكلفة الفحص الطبي.

 وقال رئيس اللجنة الشعبية في جسر الزرقاء، سامي العلي "نحن أمام حالة إنسانية، وواجبنا الأخلاقي والإنساني يلزمنا أن نتجنّد من أجل الفتى المريض، لينعم بحياة مليئة بالصحة والسعادة، لذا، أطلقنا نداء إغاثة لمواطني القرية والجمهور الواسع وناشدنا بتقديم المساعدة والتبرع لتوفير تكلفة العلاج والفحص وإعانة العائلة".

لكل من يرغب بالتبرع وتقديم العون، يمكنه التوجه لرئيس اللجنة الشعبية، سامي العلي، هاتف: 0524070547.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018