الشرطة تمنع حافلتين من الجليل والمثلث من مواصلة السفر للأقصى

الشرطة تمنع حافلتين من الجليل والمثلث من مواصلة السفر للأقصى

منعت الشرطة الإسرائيلية فجر اليوم، الجمعة، حافلتين أقلتا مصلين من منطقتي الجليل والمثلث كانت متجهان إلى المسجد الأقصى بالقدس المحتلة من مواصلة طريقهما وأوقفتهما ومن ثم احتجزت بطاقات الهوية الخاصة بمستقلي الحافلتين، ومنعت من هو دون الخمسين عاما من عمره من مواصلة السفر والتوجه للمسجد الأقصى.

وعلم 'عرب 48' من مسؤول بالحافلتين أن مصلين من كابول والبعنة وطمرة والطيبة والطيرة وغيرها توجهوا لأداء صلاة الفجر في الأقصى ومنعتهم الشرطة من الاستمرار بسفرهم إلى القدس.

وذكر مسؤول الحافلتين أن المصلين نظموا في أعقاب ذلك وقفة احتجاجية عند مفرق الطيبة مؤكدين أن 'هذه الممارسات القمعية لن ترهبنا ولن توقفنا عن مواصلة المشوار'.

اقرأ أيضًا| عارة وعرعرة: الشرطة تعترض الحافلات المتجهة للأقصى

يذكر أن الشرطة الإسرائيلية أوقفت كذلك الحافلات المتجهة إلى المسجد الأقصى خلال الأسبوع الأخير، من الناصرة وطمرة وكابول وكفر كنا وطرعان وعارة وعرعرة وأم الفحم، وفحصت رخص السائقين والحافلات وسحبت بطاقات الهوية للمصلين دون الخمسين واشترطت إنزالهم من الحافلات. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


الشرطة تمنع حافلتين من الجليل والمثلث من مواصلة السفر للأقصى

الشرطة تمنع حافلتين من الجليل والمثلث من مواصلة السفر للأقصى

الشرطة تمنع حافلتين من الجليل والمثلث من مواصلة السفر للأقصى