يافة الناصرة: لائحة اتهام ضد قاصرين بـ "نية الطعن"

يافة الناصرة: لائحة اتهام ضد قاصرين بـ "نية الطعن"
أحد الشابين القاصرين في المحكمة

قدمت النيابة إلى المحكمة المركزية في الناصرة اليوم، الثلاثاء، لائحة اتهام ضد قاصرين من قرية يافة الناصرة، تتضمن بنودا خطيرة 'محاولة القتل، حيازة سكين بطريقة غير قانونية والتخطيط لتنفيذ جريمة' بحسب ما تدعيه النيابة في لائحة الاتهام.

وتدعي النيابة في لائحة الاتهام أنه 'على خلفية المواجهات التي حصلت في الأقصى، وقعت عدة أحداث إخلال بالنظام، ومظاهرات وحالات قتل ومحاولات قتل على خلفية دينية وقومية بين العرب واليهود، وعليه قرر المتهمان في الأسبوع الأول من شهر تشرين أول/ أكتوبر الجاري، قتل يهودي طعنا بالسكين، ولكنهما قررا لاحقا عدم تنفيذ رغبتهما' بحسب لائحة الاتهام.

وزعمت النيابة أنّه 'في يوم 13.10.2015 قرر المتهم الأول مجددا قتل يهودي طعنا بالسكين، ولتنفيذ هذه الغاية مع المتهم الثاني، توجه إلى الأخير، وطلب منه التوجه إلى الصلاة في مسجد يافة الناصرة حيث اعتادا على أداء الصلاة هناك، فأخذ المتهم الأول سكين مطبخ وقفازات من منزله وذهب لملاقاة المتهم الثاني في المسجد، فالتقيا في ساعات الظهيرة، وتحدثا، وعندها اقترح المتهم الأول على الثاني أن يقتلا معا يهوديا بالسكاكين وأظهر له السكين الذي بحوزته فوافق المتهم الثاني على اقتراح الأول'، بحسب لائحة الاتهام.

وأضافت النيابة أن 'المتهمان وصلا إلى منزل المتهم الثاني، وتناولا الطعام هناك، وعندها أخرج المتهم الثاني سكينا مخبئا خارج منزله، ثمّ توجها من يافة الناصرة إلى مجدال هعيمك بنية قتل يهودي ومعهما السكاكين مخبأة في ثيابها لهذه الغاية، فوصلا إلى منطقة 'ياعر بلفور'، وانتظرا يهوديا لقتله، وقرابة الساعة 14:00 وصل إلى المكان زوجان وأطفالهما الخمسة، ولكن ما أن رأوا المتهمين حتى خافت العائلة وغادرت المكان، وبعدها وصل زوجان وأولادهما الثلاثة بينما كان يضع الزوج 'كيبا' على رأسه وفهموا أنه يهودي وقرروا قتله طعنا بالسكين، فتوجها إليه وسألاه من أين يمكن شراء علبة سجائر؟ فقال لهما إنه لا يوجد دكانا في المكان، وما أن اشتبه بهما حتى استدعى الشرطة قرابة الساعة 15:00' بحسب أدعاء النيابة.

وزعمت النيابة أن 'المتهمان قاما بمغادرة المكان، ولاحظا شخصا آخر في طريقة عودتهما إلى منزلهما، فاقترح المتهم الأول على الثاني ملاحقته لإيذائه، ولكنهما لم يفعلا ذلك وعادا إلى منزلهما، وخلال الطريق وصلا إلى محطة وقود وطلبا شراء علبة سجائر ولكن لم يكن بحوزتهما ما يكفي من المال، فقامت الموظفة بالاتصال بالشرطة بعد الاشتباه بهما، وبعد وقت وصلت الشرطة ولاحظت بهما واعتقلتهما'، بحسب بيان النيابة العامة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018