الجليل الغربي: تصعيد الإجراءات احتجاجا على تقليص الامتيازات الضريبية

الجليل الغربي: تصعيد الإجراءات احتجاجا على تقليص الامتيازات الضريبية
سوق عكا القديمة

تواصل السلطات المحلية في الجليل الغربي اليوم، الإثنين، إجراءاتها الاحتجاجية وتعطل جميع المؤسسات التعليمية في نهريا وعكا ومعلوت- ترشيحا وكفار هفراديم والمزرعة باستثناء التعليم الخاص، احتجاجا على نية الحكومة تقليص الامتيازات الضريبية الممنوحة للمناطق البعيدة عن مركز البلاد.

وأعلنت عدم استقبال المراجعين في مراكز الخدمات البلدية. وهدد رؤساء السلطات المحلية في الجليل بسد مفترقات طرق في شمال البلاد اعتبارا من الساعة 10:00 صباحا.

ويتوقع أن تشهد هذه البلدات تصعيدا آخر، ومن المتوقع أن ينضم إليها عدة مصانع في الجليل الغربي خلال الأيام المقبلة.

وأضربت السلطات المحلية في منطقة الجليل الغربي منذ يوم الأربعاء الماضي، وامتنعت عن تقديم جميع الخدمات البلدية للمواطنين، وأغلقت أبواب المدارس وروضات الأطفال وكافة المؤسسات التعليمية احتجاجا على قرار الحكومة تقليص الامتيازات الضريبية للمناطق البعيدة عن مركز البلاد.

وشمل الإضراب عكا ونهريا ومعلوت - ترشيحا وقرية المزرعة وكفار فراديم ومطيه آشير ومعاليه يوسيف.

واعتبرت السلطات المحلية في الجليل الغربي أن تقليص الامتيازات الضريبية في بلداتها هو بمثابة "ضربة قاضية" لها، وأن التقليص من شأنه أن يمس المواطنين.

وهددت السلطات المحلية في هذه البلدات بتصعيد إجراءاتها واتخاذ خطوات نضالية أخرى بغية تحقيق مطالبها بعدم تقليص الامتيازات الضريبية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018