الجامعة العبريّة تُجبر عمّال النظافة العرب ارتداء شارات لتمييزهم

الجامعة العبريّة تُجبر عمّال النظافة العرب ارتداء شارات لتمييزهم
تصوير حلا مرشود

بعث مركز عدالة يوم أمس، الثلاثاء، برسالة عاجلة لعميد الجامعة العبريّة في القدس يطالبه فيها بإلغاء التعليمات الصادرة لعمّال النظافة العرب، والتي تجبرهم على ارتداء شارات بارزة أثناء تواجدهم وعملهم في الجامعة، وذلك بعد أن وصلت مركز عدالة شكاوى من مصادر مختلفة في الجامعة تؤكد وجود هذه التعليمات. وقد أكّدت هذه المصادر بأن هذه التعليمات الجديدة صدرت قبل أسبوع على أثر الأحداث السياسيّة الأخيرة.

وجاء في الرسالة التي أرسلتها المحاميّة سوسن زهر من مركز عدالة أنّ هذه الشارات تشكّل "وصمةً" لعمّال النظافة الفلسطينيين بحيث تمكّن كل من يتواجد في الجامعة أن يميّز هويّتهم القوميّة ويتعامل معهم على أنّهم مشتبهون بتشكيل خطر أمنيّ.

وقد اعتبرت المحاميّة زهر في رسالتها هذه الشارات بأنها "مهينة وتمس بكرامة العمّال الفلسطينيين، كما تتناقض جذريًا مع قانون المساواة بفرص العمل".

كما واعتبرت التعليمات الأمنيّة التي أصدرتها الجامعة "تعليمات تمييزيّة إثنيًا وعنصريًا، وهي تتأسس على الفرضيّة بأن كل عربيّ يشكّل تهديدًا بشكلٍ أو بآخر ويجب توخّي الحذر منه".

كذلك اعتبرت الرسالة هذه التعليمات بمثابة تحريض ضدّ العمال العرب وتشكل دافعًا لكراهيّتهم والتعامل معهم بعنصريّة. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018