البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية

البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية
اجتماع اللجنة الشعبية في البعنة

اجتمعت اللجنة الشعبية في البعنة، مساء أمس الأحد، حيث ناقشت مواضيع وقضايا حارقة داخل القرية وخارجها وعلى رأسها أحداث العنف المؤسفة التي حدثت مؤخرًا في القرية، ودور اللجنة الشعبية في مساندة أهالي رمية، منزوعة الاعتراف في الجليل، والمهددين بالتهجير والاقتلاع من أرضهم في أعقاب قرار المحكمة العليا بإخلائهم في غضون شهر.

وحضر الاجتماع ممثلون عن مختلف الأطر السياسية والاجتماعية في القرية من أحزاب ومركبات بالمجلس المحلي ومؤسسات وشخصيات مستقلة.

وعبر الحضور عن أسفهم واستيائهم لأحداث العنف الأخيرة التي سادت القرية، كما واستنكروا بشدة مسلسل العنف المستشري في البعنة بكل أشكاله وعلى وجه الخصوص الحادثة الأخيرة بعدما تم الاعتداء على الشاب وسام فؤاد عازر، حيث قررت اللجنة زيارته للاطمئنان عليه والوقوف إلى جانبه.

وأكدت اللجنة الشعبية في بيانها الذي أصدرته مساء أمس 'رفضها التام والقاطع لأي محاولة تهدف إلى زرع بذور الفتنة الطائفية في القرية على خلفية هذه الحادثة، بالإضافة إلى استنكارها لكل دعوة أو رأي يدعو إلى تأجيج الخطاب الطائفي خاصة من طرف المدعو شادي حلول من بلدة الجش وأعوانه أينما كانوا، في ظل محاولة الأخير ببث سمومه السلطوية والرامية لتفتيت المجتمع البعناوي، تنفيذا لمخطط سلطوي يهدف إلى تفريقنا كعرب وتقسيمنا إلى طوائف محتربة'.

وشددت اللجنة على أهمية استمرار الوحدة واللحمة بين أبناء القرية الواحدة الذي يجمعهم التآخي والتسامح وحبهم لبلدهم ولشعبهم بغض النظر عن الانتماء الديني أو الحمائلي.

وأضافت أنها لن تسمح لأي شخص بالعبث في النسيج البعناوي وأن أي كلام يراد به فتنة طائفية مرفوض جملة وتفصيلًا.

أهل البعنة مجندون لمساندة رمية

واستضافت اللجنة الشعبية خلال اجتماعها، صلاح سواعد من قرية رمية، الذي قدم مداخلة حول آخر التطورات في قضية رمية وأوامر الإخلاء التي تهدد وجودهم وحياة أطفالهم.

وقد رحبت اللجنة بالوفد من رمية وحيت صمود أهلها، مؤكدة 'التزام أهالي البعنة بقضيتهم، وبناء عليه اتخذت الخطوات التالية:

1. المساندة الكاملة للأهل في رمية وبذل كل الجهود للحشد والتوعية حول قضيتهم ونضالهم العادل ضد الاقتلاع.

2. دعوة المجلس المحلي لإدراج القضية على جدول أعماله من خلال الضغط على بلدية كرميئيل ورئيسها بكافة الوسائل المتاحة لإيجاد حل للقضية.

3. دعوة المجلس المحلي والأحزاب والأطر السياسية والاجتماعية للحشد لتظاهرة يوم الجمعة القادم الساعة الواحدة ومشاركة أكبر عدد من الأهالي مقابل المجمع التجاري الجديد 'ليف كرميئيل'.

4. تنظيم حافلة تنطلق من البعنة (قرب الكنيسة) يوم الجمعة الساعة 12:30 للمشاركة في التظاهرة.

5. دعوة رجال الدين في المساجد للحديث عن القضية في خطبة الجمعة القادمة.

6. الدعوة للتظاهرة بكافة الوسائل المتاحة عبر مكبرات الصوت ووسائل الاتصال العادي والاجتماعي'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية

البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية

البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية

البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية

البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية

البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية

البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية

البعنة: اللجنة الشعبية تنبذ إثارة الفتنة وتساند قضية رمية