والد الطالب السخنيني المعتقل في تركيا: لا تهمة سياسية

والد الطالب السخنيني المعتقل في تركيا: لا تهمة سياسية

علم موقع عرب48 أن طالبًا جامعيًا من مدينة سخنين، يدرس الطب في إحدى الجامعات الأوكرانيّة، ويدعى محمد نمر حيادرة،  احتجِزَ منذ نحو شهر في مطار إسطنبول التركيّ لأسباب لم تعرف بعد.

ونُقل عن والد الشاب أن ابنه محتجز بأحد السجون التركيّة في ظروف قاسية جدًا، حيث يعاني من أوضاع نفسيّة وجسديّة سيّئة للغاية.

وقال الوالد إنه توجه إلى عدّة جهات ومسؤولين لمساعدته في إعادة نجله إلى البلاد، غير أنه لم يلقَ أي اهتمام، وإن 'وزارة الخارجية الإسرائيليّة لم تعالج القضيّة بسبب كوننا عربًا'.

لا تهمة سياسيّة

وأثناء توجهه إلى تركيا، قال والد الشاب المعتقل، نمر حيادرة، 'إننا لا نعرف أي شيء عن سبب هذا الاعتقال، لكننا نفترض أن تواكب الجهات الرسمية الأمر، إلا أن أي جهة لم تكترث لهذا الاعتقال، رغم أن أي دولة أو سفارة في العالم، في دول القانون والمواطنة، في مثل هذه الحالة، تقوم بمتابعة مواطنيها والتدخل لمعرفة أسباب الاعتقال'.

وأضاف إن ابنه 'ليس متهمًا بأيّة تهمة سياسية، وقد علمنا أن ما حصل قد يكون إشكالًا إجرائيًا أو مشادات كلاميّة، تطوّرت إلى إهانة موظف، وأنا في طريقي إلى تركيا، لحضور جلسة المحكمة صباح غدٍ، الخميس، وآمل أن ينتهي الأمر في المحكمة، غدًا، على خير لنعود سويا إلى البلاد.

من جهته، قال رئيس بلديّة سخنين، مازن غنايم في حديثه لعرب 48، إنه 'شخصيًا على اطلاع بالأمر وعلى اتصال دائم مع العائلة منذ البداية' مؤكدًا 'بحسب المعلومات لديّ أن لا تهمة سياسية يواجهها الشاب، إنما إشكال حصل مع رجال الأمن خلال تفتيش روتينيّ، تطوّر من جدال إلى ادّعاء بأنه أهان رجل الأمن، واتوقع أن تطلق المحكمة سراحه، غدًا الخميس، ليعود لبلده وأهله سالما'.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة