عارة: تظاهرة رافضة ومنددة لزيارة شاكيد

عارة: تظاهرة رافضة ومنددة لزيارة شاكيد

تظاهر العشرات في قرية عارة مساء اليوم، الأربعاء، رفضا وتنديدا بزيارة وزيرة القضاء الإسرائيلية، أييليت شاكيد، من حزب 'البيت اليهودي' اليميني المتطرف. ورفع المتظاهرون اللافتات التي كتب عليها شعارات منددة بزيارة شاكيد وسياسة حكومتها اليمينية، كما رفعوا الأعلام الفلسطينية.

واستقبل المشاركون شاكيد بلافتة كُتب عليها "أييليت شاكيد شخصية غير مرغوب بها". وشارك في مأدبة الإفطار رئيسة المحكمة العليا، القاضية مريم ناؤور، ورئيس نقابة المحامين، إفي نافيه.

وكان الحراك الشبابي في عارة عرعرة قد دعا إلى التظاهر مساء اليوم أمام منتزه تل المرح في عارة، رفضًا لزيارة شاكيد للقرية وتناولها الإفطار.

وقال الحراك في رسالته إن 'الصمت المدوّي، من دون الوقوف وقفة مسؤولة إزاء هذه المهزلة يمهّد ويمنح شرعية لهذا الانهيار الأخلاقي. وهكذا، فقد سجّل رمضان هذا العام رقمًا قياسيًا في زيارات ممثلي المؤسسة الصهيونية إلى قرانا وبلداتنا العربية'.

وأضاف البيان 'نحن سنقف أمام القاعة التي ستستقبل فيها المدعوة شاكيد، لنرفع صوتنا عاليًا، معلنين غضبنا وسخطنا تجاه هذه الظاهرة الخطيرة'.

تأتي هذه الدعوات تزامنًا مع معارضة شريحة واسعة من المحامين العرب لزيارة شاكيد، حيث أعرب عدد من المحامين الذين وصلتهم دعوة من نقابة المحامين الإسرائيلية، للمشاركة في مأدبة إفطار رمضانية، التي تستضيف، فضلًا عن شاكيد، رئيسة المحكمة العليا والمستشار القضائي للحكومة ورئيس نقابة المحامين والنائب العام، وعددا من المسؤولين الرسميين، وعبروا عن تذمرهم ومقاطعتهم مأدبة الإفطار الرمضانية، بسبب مشاركة الوزيرة شاكيد من حزب 'البيت اليهودي' اليميني المتطرف ومواقفها العنصرية.

اقرأ/ي ايضًا| عارة: دعوات للتظاهر رفضًا لزيارة شاكيد



عارة: تظاهرة رافضة ومنددة لزيارة شاكيد

عارة: تظاهرة رافضة ومنددة لزيارة شاكيد

عارة: تظاهرة رافضة ومنددة لزيارة شاكيد

عارة: تظاهرة رافضة ومنددة لزيارة شاكيد

عارة: تظاهرة رافضة ومنددة لزيارة شاكيد

عارة: تظاهرة رافضة ومنددة لزيارة شاكيد