كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب

كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب
صور من المظاهرة التي أقيمت في كفر قاسم

شارك مساء أمس، الإثنين، ما يقارب 250 شخصا من الأتراك في المظاهرة التي أقيمت في مركز مدينة كفر قاسم، وذلك احتجاجا على محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة التي حصلت قبل أيام وتضامنا مع الشعب التركي ورئيسها رجب طيب إرودغان.

وقام المتظاهرون بإغلاق الشارع الرئيسي ورفع المتظاهرون الأعلام التركية ورددوا هتافات 'الله أكبر ولله الحمد'، 'تركيا لن تخذل والشعب التركي سيبقى هو الأقوى'، 'لن نسمح بأي حكم بالقوة وإردوغان سيبقى رئيسا لتركيا'، 'نحن مع الدمقراطية، وسنضحي من أجل أبناء شعبنا التركي الأبطال'.

وقال خليل قربجي وهو من تركيا إن 'ما حصل في تركيا من محاولة انقلاب الحكم لهو أمر في غاية الخطورة، ونحيي الشعب التركي على نضاله الكبير الذي منع هذه الخطوة التي وقف من ورائها من خانوا الوطن. لن نسمح بمثل هذه الأعمال الحقيرة، ولو لا سمح الله حصل انقلاب لتركنا إسرائيل وعدنا لبلادنا لنناضل مع شعبنا حتى تطرد كل من تخول له نفسه المس بتركيا وشعبها ونظامها'.

وأضاف: 'نحن سعيدون جدا للنتيجة التي حصلت وكنا نتوقع لهذا النصر الذي نفتخر به. خرجنا للتظاهر كي نسمع صوتنا حتى يعلم الجميع أننا لن نسكت على أي خطوة قد تضرب تركيا وشعبها'.

وقال رئيس جمعية شعلة السلام، مالك فريج، وهو من قام بتنظيم المظاهرة إن 'المظاهرة حققت نجاجا كبيرا، وقد قلنا كلمتنا بأننا لن نقبل بسياسة القوة وضرب الدمقراطية. الشعب التركي هو من اختار النظام ومن حقه أن يبقى حتى يتم اختيار نظام جديد بشكل دمقراطي وحر، لكن كما يبدو أن هناك جهات تسعى لإشعال نار الفتنة والفساد في تركيا كي تسيطر على الأوضاع بشكل غير نزيه. سنبقى صامدين مع الشعب التركي والرئيس إدوغان'.

اقرأ/ي أيضًا| سعودي يعرض مليون ريال لشراء 'هاتف الحرية'

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية


كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب

كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب

كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب

كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب

كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب

كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب

كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب

كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب

كفر قاسم: أتراك يتظاهرون رفضا لمحاولة الانقلاب