زعبي: "العمل يُنقذك من الفقر شرط ألا تكوني عربية"

 زعبي: "العمل يُنقذك من الفقر شرط ألا تكوني عربية"
النائبة حنين زعبي

كشف تقرير "توظيف النساء العربيات" لقسم الأبحاث والمعلومات في الكنيست، والذي طالبت به النائبة حنين زعبي (التجمع، القائمة المشتركة) أن ثلث النساء العربيات يعملن بوظيفة جزئية، وأن ثلثهن غير راضيات عن عملهن، ويعملن بدون رغبتهن، إما لأنهن لا يعملن بوظيفة كاملة، وإما بسبب أنهن لا يعملن في الوظيفة التي يرغبن بها.  

وأشار التقرير أيضا إلى أن ثلث النساء العربيات غير العاملات بحثن عن فرص عمل لما يقارب السنة، وفقط 10% من النساء اليهوديات بحثن لمدة طويلة كهذه، وأن 70% من النساء العربيات استسلمن لحقيقة عدم وجود فرص عمل تناسب تخصصهن. هذا المعطى مهم جدا وقد أشار إلى أن العديد من النساء وبالذات الحاصلات على شهادة تدريس يواجهن صعوبة كبيرة بالتوظيف. بالإضافة إلى ذلك فإن الفارق بين مدخول النساء العربيات واليهوديات يصل إلى حوالي 45%. 

وصرّحت زعبي بأنه "يبدو واضحاً أنّ الخطط الحكومية السابقة المتعلقة بزيادة عدد النساء العربيات العاملات لا تعالج الفقر، ولا تحرص أن يكون العمل آلية خروج من الفقر، كما أنه لم يحدث وأن تم فحص نجاعتها". وطالبت بتطوير لجنة خاصة من مختصين ومهنيين يتابعون نجاعة الخطط الحكومية المتعلقة بعمل النساء العربيات.

هذا، وستقوم لجنة مكانة المرأة ببحث تلك المعطيات في جلسة خاصة غداً.