الجبهة: ملاحقة التجمع إستراتيجية لنزع شرعية المواطنين العرب

 الجبهة: ملاحقة التجمع إستراتيجية لنزع شرعية المواطنين العرب

استنكر الحزب الشيوعي الإسرائيلي، والجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، حملة الاعتقالات التعسفية ضد نشطاء في حزب 'التجمع الوطني الديمقراطي'.

وجاء في بيان أصدره مكتب الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، في ختام اجتماعه مساء الأحد، أن 'هذه الحملة البوليسية، وإخراجها على هذا النحو الهوليوودي، إنما يهدف إلى إسباغ هالة ترهيبية تحت ذرائع ممجوجة، للتحريض السياسي على الجماهير العربية، في إطار إستراتيجية نزع شرعية المواطنين العرب، وتبرير سياسات الإقصاء والتهميش الحكومية، والتحريض شبه اليومي الذي يقوده نتنياهو ووزراؤه'.

وأضاف البيان أن 'الحزب الشيوعي والجبهة الديمقراطية إذ يؤكدان رفضهما المطلق للمساس بحرية العمل السياسي، يدعوان إلى تعميق الوحدة الكفاحية للجماهير العربية وتعزيز النضال اليهودي العربي المشترك في مواجهة هذه السياسات السلطوية'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018