العنف يضرب جسر الزرقاء: رش طالبات بغاز مسيل للدموع

العنف يضرب جسر الزرقاء: رش طالبات بغاز مسيل للدموع

تشهد مدارس قرية جسر الزرقاء منذ ساعات صباح اليوم، الأحد، وقفات احتجاجية بتنظيم من أهالي الطلاب، وذلك تلبية لقرارات لجنة أولياء أمور الطلاب المحلية التي دعت لهذه الوقفات احتجاجًا على الاعتداء على طالبات المدرسة الثانوية يوم الخميس الماضي.

وأعرب الأهالي عن استنكارهم الشديد لهذا الاعتداء، وأكدوا أن هذه الوقفات الاحتجاجية جاءت بهدف مطالبة الجهات المسؤولة بالتحرك والعمل السريع من أجل عدم تكرار مثل هذه الاعتداءات التي تمس بأمن وأمان الطالبات والطلاب.

إلى ذلك، استنكر أهالي طلاب المدرسة الثانوية الشاملة، قيام أحد الطلاب برش طالبات بغاز مسيل للدموع خلال الدوام الدراسي، يوم الخميس الماضي، وتبين أن طالبين قاما برش الغاز المسيل للدموع على عدد من الطالبات وتسبب لهن بضرر، وخضعن للعلاج في صندوق المرضى والمشفى.

وقال الأهالي أن هذا الاعتداء ليس الأول، إذ تعرضت طالبات لاعتداء ورش الغاز المسيل للدموع قبل أيام، ما يستوجب معالجة القضية الخطيرة.

وقدم عدد من الأهالي شكاوى للشرطة، وتوجهوا للسلطة المحلية وقالوا إن "توجهاتنا لم تلق أي آذان صاغية، بل تجاهل المسؤولين الحادثة الأولى الأمر الذي أدى لتكرار نفس التصرف من قبل الطالب".

وأعربت لجنة أولياء أمور الطلاب المدرسية عن قلقها واستنكارها من تكرار حوادث العنف في المدرسة، وطالبت المسؤولين بتوفير الظروف اللازمة والأمن والأمان للطلاب والطالبات، وهددوا أنه في حال لم تستجب إدارة المدرسة لمطالبهم سيعلنون الإضراب.

تجدر الإشارة إلى أنه جرى فتح تحقيق في القضية، واعتقلت الشرطة عددا من المشتبه بهم.