الناصرة: كاميرات المراقبة ترصد زيادات وهو يحمل جثة زوجته

الناصرة: كاميرات المراقبة ترصد زيادات وهو يحمل جثة زوجته

رصدت كاميرات المراقبة في كوخ الاستجمام الخشبي في نتسيرت عيليت الذي دخلت إليه المرحومة النصراوية أحلام زيادات (20 عاما) برفقة زوجها المتهم بقتلها عوني زيادات (24 عاما) وخرجت جثة محملة على يدي زوجها.

يذكر أن النيابة العامة قدمت إلى المحكمة المركزية في مدينة الناصرة، أمس الأحد، لائحة اتهام ضد عوني زيادات من نتسيرت تنسب له فيها جريمة قتل زوجته أحلام زيادات، وقدمت طلب تمديد اعتقاله حتى الانتهاء من الإجراءات القضائية بحقه، علما أن جثة الضحية لا تزال مفقودة ولم يُعرف ما إذا جرى دفنها.

ويستدل من لائحة الاتهام أن 'المرحومة كانت متزوجة للمتهم منذ حوالي العام، وكانت في الأشهر المتقدمة من حملها وعلى وشك الولادة، وفي موعد غير محدد للنيابة العامة قرر المتهم قتل زوجته على خلفية شكوك راودته بأنها تنوي تركه والانفصال عنه ومنعه من تربية ابنهما الذي كان على وشك أن يولد. وحجز المتهم بتاريخ 24/10/2016 غرفة في كوخ خشبي في نتسيرت عيليت وقال لزوجته إنه يريد أن يقضيا معا ليلة فيه، وعند الساعة 20:16 مساء وصلا إلى الكوخ وبقيا هناك ساعتين، وأقدم المتهم في داخل الكوخ على خنق زوجته حتى فارقت الحياة'.

واتضح أيضا، حسبما جاء في لائحة الاتهام، أن 'المتهم خرج من الكوخ الخشبي حوالي الساعة 22:20 وكان يحمل جثة زوجته ووضعها في السيارة وغادر المكان، بعدها وصل المتهم إلى منزل شقيقته في نتسيرت عيليت ثم غادر المكان وأخفى جثة زوجته، وبعدها بساعات عاد لمنزل شقيقته واعترف أمامها أنه خنق زوجته وقتلها وأنهم لن يجدوا جثتها أبدا. وبعدها بيوم حوالي الساعة 20:00 مساء وصل المتهم إلى مدرسة وأخبر والدة المرحومة وشقيقها أن زوجته تعرضت للاختطاف قرب صفورية وهما في الطريق من حيفا إلى الناصرة، ثم وصل المتهم إلى مركز الشرطة وأبلغ الشرطة أن زوجته تعرضت للاختطاف'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


الناصرة: كاميرات المراقبة ترصد زيادات وهو يحمل جثة زوجته

الناصرة: كاميرات المراقبة ترصد زيادات وهو يحمل جثة زوجته