دير الأسد: استمرار تحسن حالة الطفلة بعد غرقها بنهر الأردن

دير الأسد: استمرار تحسن حالة الطفلة بعد غرقها بنهر الأردن
يوسف موسى وطفلته بسمة

تتماثل الطفلة بسمة يوسف موسى (3 أعوام) من قرية دير الأسد في مستشفى 'زيف' بمدينة صفد.

وكانت الطفلة موسى قد أصيبت بإصابات بالغة بعد أن غرقت في نهر الأردن إثر سقوط سيارة العائلة يوم الجمعة الماضي، وتحسنت حالتها بشكل تدريجي.

وتتلقى الطفلة العلاج حيث تحسنت حالتها الصحية واستفاقت وهي تتنفس بشكل طبيعي دون أجهزة مساعدة على التنفس، إضافة إلى أنها فتحت عينيها وبدأت حالتها الصحية تتجاوب مع العلاج بشكل فعال.

وكانت الطفلة بسمة قد بقيت تحت الماء نحو 6 دقائق، وقال والدها يوسف موسى إن 'الحمد لله فقد تحسنت ابنتي وخرجت من مرحلة الخطر، وهنا أود شكر الطاقم الطبي في المستشفى على ما قدمه من عمل مهني بإنقاذ ابنتي من الموت'.

إلى ذلك، أسفر الحادث في حينه عن إصابة الوالدين بإصابات طفيفة ونقلا أيضا إلى مستشفى 'زيف' في صفد لاستكمال العلاج.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص