الناصرة: الجبهة تطالب بعقد جلسة طارئة للجنة مكافحة العنف

الناصرة: الجبهة تطالب بعقد جلسة طارئة للجنة مكافحة العنف
الناصرة (عرب 48)

طالبت كتلة الجبهة في بلدية الناصرة، رئيس البلدية علي سلاّم، بتفعيل لجنة 'مكافحة العنف'، وعقد جلسة طارئة ورسمية للجنة لبحث ظواهر العنف والاعتداءات المقلقة في المدينة.

وقالت كتلة جبهة الناصرة في بيان أصدرته صباح اليوم، الإثنين، إنها بعثت برسالة طلب عقد الجلسة إثر تزايد احداث العنف والجريمة تجاه أصحاب المحلات التجارية في الناصرة، وبعد أن اجتمع وفد ضم عددا من قيادة الحزب الشيوعي والجبهة وأعضاء الكتلة مع أصحاب محلات تجارية في المدينة، بعد أن تم الاعتداء عليهم في نهاية الأسبوع الماضي.

وأضافت أن 'الكتلة كانت قد طالبت في وقت لاحق تشكيل لجنة بلدية 'لمكافحة العنف' ينص عليها قانون البلديات. وجاء في رسالة الكتلة أنه 'للأسف الشديد هناك تنامي لظاهرة العنف في الآونة الأخيرة، ما يضعنا أمام مسؤوليات كبيرة ووضع خطة بلدية لمكافحة هذه الظاهرة، والضغط على الشرطة للقيام بواجبها'. وشددت كتلة الجبهة في رسالتها على أن 'هذا الوضع يتطلب تعاونا بلديا وجماهيريا، لما فيه مصلحه أهل بلدنا وناصرتنا الحبيبة'.

وبعثت الكتلة بنسخ عن الرسالة إلى ممثلي كافة كتل البلدية المختلفة والمستشار القضائي للبلدية ومراقب البلدية ومسؤولين آخرين في البلدية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


الناصرة: الجبهة تطالب بعقد جلسة طارئة للجنة مكافحة العنف