النقب: هدم منزل في قرية السيد

النقب: هدم منزل في قرية السيد
هدم بالنقب، اليوم

هدمت آليات وجرافات السلطات الإسرائيلية بحماية قوات من الشرطة والوحدات الخاصة، اليوم الخميس، منزلا في قرية السيد بمنطقة النقب.

وقالت مصادر محلية أن 'المنزل يعود للشاب أكرم ماجد السيّد (21 عاما)، كان في طور البناء، وهو موجود داخل ما يسمى 'الخط الأزرق' أي في المخطط الهيكلي للقرية، وأن هدمه جاء بذريعة عدم الترخيص'.

ومنعت قوات الشرطة الأهالي من الاقتراب بعدما أغلقت المنطقة عند تنفيذ جريمة هدم المنزل.

وعلم أن القوات والجرافات انتقلت إلى مناطق أخرى لتنفيذ أوامر هدم جديدة لمنازل العرب الفلسطينيين في النقب. 

وقال شهود عيان إن "قوات الشرطة عادت مجددا لتقتحم القرى العربية بالنقب، حيث ينتشر عناصر الشرطة والوحدات الخاصة بمحيط بعض الأحياء السكنية ويحاصروها ويمنعوا السكان من الاقتراب أو الدخول تمهيدا لإحضار جرافات الهدم والخراب".

ويأتي ذلك في الوقت الذي تشهد البلدات العربية أزمة سكنية خانقة ونقص حاد بالأراضي وقسائم البناء للأزواج الشابة.

وواصلت السلطات الإسرائيلية في الأسابع الأخيرة ممارساتها واعتداءاتها على المواطنين العرب في النقب، حيث قامت بحرث آلاف الدونمات وإبادة المحاصيل الزراعية التي تعود للمواطنين بحجة أنها أرض تابعة للدولة!

الجدير ذكره أنه يعيش في صحراء النقب نحو 240 ألف عربي فلسطيني، يقيم نصفهم في قرى وتجمعات سكنية بعضها مقام منذ مئات السنين. ولا تعترف المؤسسة الإسرائيلية بملكيتهم لأراضي تلك القرى والتجمعات، وترفض تزويدها بالخدمات الأساسية مثل المياه والكهرباء، وتحاول بكل الطرق والأساليب دفع العرب الفلسطينيين إلى اليأس والإحباط من أجل الاقتلاع والتهجير مثلما يحدث في قرى العراقيب والزرنوق (أبو قويدر) وأم الحيران.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة


النقب: هدم منزل في قرية السيد

النقب: هدم منزل في قرية السيد