رسالة تهديد بإبادة عرابة ورئيس البلدية يقدم شكوى

رسالة تهديد بإبادة عرابة ورئيس البلدية يقدم شكوى
علي عاصلة

تلقى رئيس بلدية عرابة، علي عاصلة، صباح اليوم الأحد، رسالة تهديد مجهولة المصدر، تدعو إلى إبادة المدينة ومواطنيها وإزالتهم عن الخارطة.

وعلم بأن الرسالة كتبت باللغة الإنجليزية وجرى إرفاقها بعدة تواقيع، حيث جاء فيها أن مواطني عرابة هم 'إرهابيون ويؤيدون اللاسامية'.

وقام رئيس بلدية عرابة بتقديم شكوى في مركز شرطة 'مسغاف' فور تلقيه رسالة التهديد.

وحاول 'عرب 48' الحصول على تعقيب رئيس بلدية عرابة، علي عاصلة، إلا أنه لم يتسن لنا ذلك، وبدورنا سنقوم بنشر تعقيبه فور وصوله.

وفي سياق ذي صلة، قدمت مؤخرا رسالة إلى المستشار القضائي للحكومة، تدعو إلى التحقيق مع رئيس بلدية عرابة بزعم 'دعم الإرهاب'، وذلك بسبب المهرجان الذي نظم في عرابة استقبالا للأسيرة المحررة لينا الجربوني.

وقدمت الرسالة باسم حزب 'هئيحود هلئومي'، وأرسلت نسخة عنها إلى وزير الأمن الداخلي، غلعاد إردان، ووزير الداخلية، أرييه درعي.

وطالب الحزب الصهيوني في الرسالة بفتح تحقيق ضد رئيس البلدية، علي عاصلة، بادعاء أن البلدية شاركت في تمويل مهرجان استقبال الأسيرة المحررة!



رسالة تهديد بإبادة عرابة ورئيس البلدية يقدم شكوى

رسالة تهديد بإبادة عرابة ورئيس البلدية يقدم شكوى