الوفاء والإصلاح: الشرطة التي قتلت الشهيد أبو القيعان قتلت الشهيد طه

الوفاء والإصلاح: الشرطة التي قتلت الشهيد أبو القيعان قتلت الشهيد طه
مواجهات كفر قاسم، الليلة الماضية

قال حزب الوفاء والإصلاح إنه "لم تجف بعد دماء المربي الشهيد يعقوب أبو القيعان، وها هو الشاب القسماوي محمد طه يستشهد على يد رجال الشرطة".

وأضاف في بيان أصدره في أعقاب استشهاد الشاب طه برصاص الشرطة، الليلة الماضية، "أهذه هي مراكز شرطة "الحليب والعسل" التي يعدنا بها إردان ورجالاته، والتي وبدل البحث عن الجناة والقَتَلَة فإنها تقتل العيون الساهرة على بلدها وأهلها وشعبها. وهل هذه المرة أيضا سيخرج علينا نتنياهو وجوقة إعلامه بتهمة "داعش" وغير ذلك من الأوصاف المرفوضة والمردودة وسيثني على "تصرف الشرطة البطولي؟؟".

وأكد الحزب أنه "أقل ما يُقال أن الشرطة تغض الطرف عن ممارسي ومغذي العنف ضد أهلنا، وإنها ومن يساندها يتحملون المسؤولية الكبرى عن العنف في مدننا وقرانا العربية".

ودعا حزب الوفاء والإصلاح، إلى الالتزام التام بقرارات لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، حيث "ستكون الجنازة، اليوم الثلاثاء، تليق بالشهيد وتليق بنا تحدد الساعة قريبا بعد التشريح، غدا الأربعاء نعلن الإضراب العام والشامل، يجري تنظيم مظاهرات على المفارقات الشوارع الرئيسية في كل البلاد، تتركز خطب الجمعة عن هذا الموضوع، السبت مظاهرة قطرية في مدينة كفر قاسم".

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"