كفر قاسم: إطلاق سراح رئيس مجموعة الحراسة البلدية

كفر قاسم: إطلاق سراح رئيس مجموعة الحراسة البلدية
عبد السميع طه في المحكمة، اليوم

أطلقت محكمة الصلح في بيتح تكفا، اليوم الخميس، سراح رئيس مجموعة الحراسة البلدية في كفر قاسم، الشيخ عبد السميع طه، وحولته للاعتقال المنزلي.

واعتقلت الشرطة الشيخ طه، مساء يوم الإثنين الماضي، ما أثار حفيظة الأهالي في المدينة. وعقب اعتقاله عليه اندلعت مواجهات بين الشرطة والأهالي في كفر قاسم، وكان الشهيد محمد طه قد قُتل، بحسب شهود عيان، بثلاث رصاصات أطلقها حارس مركز الشرطة عليه عن بعد مسافة 2 - 4 أمتار.

وكانت المحكمة قد مددت اعتقال طه مرتين، ونسبت له في لائحة الادعاء، شبهة إعاقة عمل شرطي، وتشويش إجراءات قضائية.

ووجه محامي الدفاع عن طه، ران شترنتسر، انتقادات شديدة اللهجة للشرطة بعد طلبها تمديد اعتقاله في المرة الأولى، وقال إن 'الاعتقال جاء دون سبب أو داع'.

وأضاف أنه 'لا يُعقل أن تطالب الشرطة تمديد اعتقاله دون ذنب واستندت على ادعاءات واهية، بينما أطلقت سراح الشرطي الذي قتل الشاب محمد طه، ولم تفعل شيئا مع أفراد الشرطة الذين بسببهم اندلعت المواجهات'.

وختم محامي الدفاع بالقول إنه 'لو كان تعامل الشرطة مهنيا لما حدث ما حدث'.

يذكر أن المحكمة أطلقت سراح معتقل آخر وتحويله للحبس المنزلي مساء أول من أمس الثلاثاء، فيما اعتقلت شابا آخر فجر اليوم، وبلغ عدد المعتقلين 6 شباب من كفر قاسم وجلجولية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018