التحقيق مع عميدة الأسيرات المحررة لينا جربوني

التحقيق مع عميدة الأسيرات المحررة لينا جربوني
لينا جربوني، اليوم (عرب 48)

استدعيت الأسيرة المحررة وعميدة الأسيرات الفلسطينيات، لينا جربوني، اليوم الأربعاء، للتحقيق في مركز شرطة "مسغاف"، ولدى وصولها اتضح أن التحقيق لجهاز الأمن العام "شاباك".

وأكد أخ الأسيرة، صابر جربوني، لـ"عرب 48" أن التحقيق تواصل على مدار ساعتين ونصف، ووجهت خلال التحقيق أسئلة عديدة لجربوني، حول نشاطها بعد التحرر من الأسر، والتي أجابت عليها أن نشاطاتها إنسانية بالمطلق ولا تخالف أي قانون.

وقال صابر جربوني إن "هذه التحقيقات في الشاباك اعتدنا عليها، والتي يمكن تلخيصها بأنها مسعى من الشاباك للقول إننا نراكم ونراقبكم دائما".

وأضاف "وجهت للينا أسئلة كثيرة جدا، من يحادثك؟ بمن تلتقي؟ وغيرها من الأسئلة التي يحاول فيها جهاز الشاباك أن يقول إننا موجودون".

وتابع "قد سبق لي أن خضعت لمثل هذه التحقيقات في زياراتي للينا في السجن وما أقوله إننا لا نخشى شيء فلينا تعمل عمل إنساني محض وهذه الأساليب لا ترهبنا ولا ترهب لينا، بل أقول للشباب لا داعي للخشية والقلق من مثل هذه الاستدعاءات للشباك أو غيره فهي باتت أساليب مكشوفة ولا ترهب أحد".

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية