بلدية باقة الغربية: نرفض الاعتداء الذي وقع بلجنة التنظيم

بلدية باقة الغربية: نرفض الاعتداء الذي وقع بلجنة التنظيم

استنكرت بلدية باقة الغربية باسم رئيسها وأعضائها وموظفيها وأهالي باقة الغربية جميعا، الاعتداء الذي وقع، أمس الإثنين، في مكاتب لجنة التنظيم المحلية في وادي عارة.

جاء ذلك في بيان أصدرته بلدية باقة الغربية، اليوم، مؤكدة رفضها للعنف "سواء كان عنفا جسديا أو كلاميا أو ماديا".

واعتبرت ما حدث "تصرفا مرفوضا وغير مقبول، لا خلقا ولا أدبا ولا شرعا ولا عرفا ولا قانونا".

وفي ذات الوقت دعت البلدية الجميع للتحلي بالمسؤولية والاحتكام إلى لغة الحوار والنقاش والأدب وتقبل آراء الآخرين ومواقفهم.

كما تبنت ودعمت بلدية باقة الغربية بيان لجنة موظفي لجنة التخطيط الذي أصدرته يوم أمس، الإثنين.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019