اعتقال 98 عاملا من الضفة ومشغليهم في طمرة والعفولة والجليل

اعتقال 98 عاملا من الضفة ومشغليهم في طمرة والعفولة والجليل

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية 98 عاملا من الضفة الغربية المحتلة في منطقة الجليل، خلال الأيام الأخيرة.

وادعت الشرطة، أن 'العمال لم يكن بحوزتهم تصاريح قانونية'.

ويستدل من المعلومات المتوفرة أن الشرطة اعتقلت 22 عاملا من الضفة في مدينة طمرة و25 عاملا آخر في العفولة، وأبقت 44 منهم رهن الاعتقال بينما أبعدت الآخرين.

كما اعتقلت الشرطة 10 أشخاص من البلاد بادعاء نقل العمال دون تصاريح قانونية و5 آخرين بشبهة تشغيل العمال دون تصاريح قانونية و4 أشخاص بذريعة نقل وتوفير مبيت للعمال دون تصاريح قانونية.

يذكر أن الشرطة أغلقت منذ العام 2016 بأوامر إدارية 21 محلا تجاريا بادعاء تشغيل عمال من الضفة دون تصاريح.

وتشهد البلدات العربية في الداخل الفلسطيني حملات مكثفة للبحث عن العمال، وتحولت المطاردة إلى كابوس يلاحق عمال الضفة الذين يعملون في البلدات العربية، وذلك بفعل ملاحقة الشرطة وجنود من حرس الحدود لهم، وتعتقل الشرطة بشكل يومي العشرات منهم الذي دخلوا للعمل وتوفير لقمة العيش لعائلاتهم.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية


اعتقال 98 عاملا من الضفة ومشغليهم في طمرة والعفولة والجليل

اعتقال 98 عاملا من الضفة ومشغليهم في طمرة والعفولة والجليل