اتفاق التناوب: أبو معروف يتقدم باستقالته الأربعاء

اتفاق التناوب: أبو معروف يتقدم باستقالته الأربعاء
(فيسبوك)

أقر اجتماع المكتب السياسي للجبهة، نهاية الأسبوع الماضي، تنفيذ اتفاق التناوب وتنفيذ الاستقالة الفعلية للنائب عبد الله أبو معروف، وبذلك سيقدم أبو معروف استقالته من الكنيست الإسرائيلي، يوم الأربعاء 9 آب/ أغسطس الجاري.

وكانت لجنة الوفاق الوطني، قد طالبت كل من الجبهة والعربية للتغيير بتنفيذ الاستقالات حتى موعد أقصاه 3 آب/ أغسطس الجاري، وذلك على إثر اجتماع قادة المشتركة مع لجنة الوفاق وتغيب الحركة العربية للتغيير، التي اعتبرت أن في بيان لجنة الوفاق تحميل مسؤولية فشل تنفيذ الاتفاق للعربية للتغيير.

السعدي يتمنع عن الاستقالة

وتجدر الإشارة إلى أن الحركة العربية للتغيير كانت قد عقدت اجتماعا يوم الخميس الماضي، ولم يصدر عنها أي بيان، رغم بيانها السابق الذي توعد بالرد على لجنة الوفاق بعد اجتماع لجنتها المركزية.

وحول تفاصيل ما جرى بالاجتماع رفضت الحركة إصدار أي تعقيب، سوى أنها ملتزمة برزمة التناوب كاملة، وهو ما يعني رفض السعدي تقديم استقالته كما طالبت لجنة الوفاق.

استقالة أبو معروف... سابقة

ومن الجدير قوله إن استقالة أبو معروف ستكون سابقة في تاريخ التناوب بين النواب العرب في الكنيست، بحيث اعتدنا خلال السنوات الماضية على الإخلال في عهود التناوب بين الأحزاب العربية.

وفي هذا السياق، قال سكرتير عام الجبهة، منصور دهامشة، لـ"عرب 48" إن "الجبهة ستنفذ استقالة أبو معروف دون أي صلة بأي خطوة أخرى للعربية للتغيير أو غيرها، ينص اتفاق التناوب على أن تتم استقالة عبد الله أبو معروف، والجبهة ستنفذ الاتفاق حرفيا ولن تخل بأي اتفاق عقدته".

التجمع ينتظر تحقيق الاستقالات وسحب الترشيحات

تجدر الإشارة إلى أن استقالة أبو معروف، المزمع تقديمها الأربعاء المقبل، تدخل نائب جديد هو سعدي الخرومي من الحركة الإسلامية، ما يعني أن كافة أطراف المشتركة تحصل على حصتها كاملة سوى التجمع الوطني الديموقراطي، الذي يحتاج للحصول على كامل حصته من القائمة المشتركة إلى استقالة أسامة السعدي وسحب ترشيحات لكل من الشيخ إبراهيم حجازي (الحركة الإسلامية)، يوسف العطاونة (الجبهة) ووائل يونس (العربية للتغيير).

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018