البعينة نجيدات: إدانة شاب باغتصاب وقتل شابة ووالده ينفي

البعينة نجيدات: إدانة شاب باغتصاب وقتل شابة ووالده ينفي
منظر عام للبعينة نجيدات (أرشيفية)

أدانت المحكمة المركزية في بئر السبع، اليوم الإثنين، الشاب بلال شاكر (32 عاما) من قرية البعينة نجيدات باغتصاب وقتل الشابة رينات راوس (20 عاما)، قبل 12 عامًا في مدينة أسدود، رغم نفيه ذلك جملة وتفصيلا.

وجرى اعتقال شاكر قبل 3 أعوام في أعقاب اعتداء في كريات ملاخي، ويستدل من ملف القضية أنه "خلال التحقيقات معه أخذت منه عينة DNA"" وثبت أنها تتطابق مع العينة التي أخذت من جثة الشابة اعند مقتلها".

ونفى بلال شاكر التهم الموجهة له بشدة، وقال في المحكمة إنه منذ يوم اعتقال قبل 3 أعوام أكد بأنه لم ينفذ ما نسب إليه.

وأدين الشاب أيضا بتنفيذ أعمال مشينة الأمر الذي رفضه بشدة، وشهدت جلسة المحكمة مشادات بين عائلة القتيلة وعائلة المتهم. 

والد الشاب: ابني بريء من التهم المنسوبة إليه

وقال والد الشاب، بلال أحمد شاكر، لـ"عرب 48" بعد صدور قرار المحكمة: "أنا على قناعة مطلقة أن ابني بريء تماما من هذه الجريمة".

وأضاف أن "الإدانة استندت بالأساس على فحص الحمض النووي من عام 2005، ورغم تقديم تقرير من بروفيسور مختص أشار إلى أن الحمض النووي المخزن لدى الشرطة يمكن أن يكون لشخص آخر أيضا، غير أن المحكمة قبلت تقرير خبير الشرطة ورفضت قبول تقرير محايد، وهو الدليل الوحيد الذي استندت عليه الشرطة في إدانة ابني، الذي ينفي أي ضلوع له في هذه الجريمة".

وأكد الوالد أن "الشرطة لم تقدم أي دليل آخر على تواجد ابني في موقع الجريمة أو ترك أي أثر في مكان الجريمة يشير إلى تواجده في مكان الجريمة، ونحن في هذه المرحلة ندرس إمكانية الاستئناف للمحكمة العليا مع المحامي، ونؤكد براءة ابني".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018