مطالبة الشرطة بمواجهة "عصابات الجريمة" بالمجتمع العربي

مطالبة الشرطة بمواجهة "عصابات الجريمة" بالمجتمع العربي
(عرب 48)

أبرق رئيس لجنة مكافحة العنف المحامي طلب الصانع، للمستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، للمفتش العام ولمراقب الدولة مطالبا بإتخاذ كل الاجراءات المطلوبة لجمع السلاح من الشارع العربي والمتسبب الأساس في 90% من جرائم وإصدار عقوبات رادعة على حيازة السلاح، الاتجار به أو استخدامه.

كما طالب الصانع، إقامة لجنة تحقيق في ظروف مقتل المرحوم محمد زايط من جسر الزرقاء، الشاهد المركزي في ملف قتل، وبالرغم الاعتداءات المتكررة علية، وعلى أسرته لم تتخذ الشرطة الإجراءات المطلوبة لتوفير الحماية والشرطة تتحمل كامل المسؤولية عن مقتله.

كما طالب الصانع ضرورة مواجهة الجريمة المنظمة وعصابات الجريمة كما هو الحال في المجتمع اليهودي.

هذا وأضاف الصانع: "ندرك تماما إنه لا توجد حلول سحرية للقضاء على العنف والجريمة، ولكن علينا أن نبادر لدق كل الأبواب وقرع الأجراس ليصحو مجتمعنا ويدرك أن العنف والجريمة تنتشر في مجتمعنا انتشار النار في الهشيم، بسبب وجود بيئة حاضنه للعنف في مجتمعنا وانتشار ثقافة العنف التي تشجع على العنف".

كما دعا أن يتحمل أن للبيت دور أساسي في التربية، وكذلك للمدرسة، وهذا يتطلب تعزيز مكانة المعلم وتعزيز المضامين القيمية والتربوية وليس فقط التحصيل العلمي.

كما استنكر الصانع الجريمة النكراء في الطيبة التي ذهب ضحيتها المرحوم نزية مصاروة على مرأى ومسمع جمهور غفير، وهو يحاول إدخال البهجة إلى قلوب المحتفلين، مما يؤكد عمق الأزمة التي يعانيها مجتمعنا وغياب كامل للأمن والأمان الشخصي.

وأضاف الصانع ستبادر لجنة مكافحة العنف لعقد مؤتمر عام للجان إفشاء السلام داخل المجتمع العربي، ولكن هذا ليس بديل عن دور كل واحد منا في العمل على مستوى أسرته وبلدة لنبذ العنف ونشر المحبة والتسامح.

وشهدت مدينة الطيبة، الثلاثاء الماضي، جريمة القتل السادسة، منذ مطلع العام الجاري، التي راح ضحيتها الشاب نزيه مصاروة (37 عاما)، لتضاف إلى جرائم قتل كل من المرحومين، فاتح بريمي (45 عاما)، محمد زبارقة (26 عاما)، عصام مصاروة (36 عاما)، نادية برانسي (55 عاما) وأحمد رايق ياسين (34 عاما).

يذكر أن جرائم القتل ارتفعت بصورة مقلقة في المجتمع العربي وبلغ عدد الضحايا 56 ضحية منذ مطلع العام الجاري 2017 في حين سقط 57 شخصا في جرائم القتل في العام الماضي 2016.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018