الرينة: الدعوة إلى إلغاء زيارة البطريرك ثيوفيلوس

الرينة: الدعوة إلى إلغاء زيارة البطريرك ثيوفيلوس
ثيوفيلوس

أصدرت اللجنة التنفيذية للمؤتمر الأرثوذكسي بالناصرة، بيانا وصلت نسخة عنه لموقع "عرب 48"، اليوم الخميس، حول زيارة البطريرك المزمعة إلى قرية الرينة.

وجاء في البيان أنه "منذ يومين نما إلى علم أعضاء اللجنة التنفيذية نبأ نية البطرك ثيوفيلوس زيارة الرينة وإقامة القدّاس الإلهي في كنيستها، وحالا بادر رئيس اللجنة، الأستاذ رائق جرجورة، مع مجلس الطائفة في الناصرة للاتصال بأعضاء المجلس الملّي في الرينة".

وأضا أنه "اتَّضح أن المجلس في الرينة غير مطّلع على مجريات الأمور الأخيرة فيما يتعلق بجهود اللجنة التنفيذية ومحاربتها للبطرك وقرارها بمقاطعته وعدم استقباله أو المشاركة معه في أي مناسبة دينية أو اجتماعية. لذلك قام الأستاذ رائق جرجورة بتزويدهم بالمواد المتعلقة بالموضوع واطلاع إثنين من المجلس على مجريات الأمور". وأوضح البيان أنه "كان الاتفاق أن يجتمع المجلس الملّي في الرينة ليتخذ القرار المناسب بهذا الخصوص".

إلى ذلك، استطردت اللجنة التنفيذية للمؤتمر الأرثوذكسي بالناصرة في بيانه، أنه "في هذه الأثناء صدرت بيانات من الرينة منها غير موقع بأسماء ومنها موقعة من الأخ جميل فرح برانسي، ابن صديقنا وزميلنا في اللجنة التنفيذية، تدعو أهل الرينة الكرام ومجلس الطائفة إلى إلغاء الزيارة وعدم استقبال هذا البطرك غير المستحق والذي يقوم بتسريب أملاك الكنيسة إلى جهات مشبوهة. إننا من طرفنا نعود ونهيب بمجلس الطائفة في الرينة وبأبناء الطائفة الأرثوذكسية هناك وبالمجلس المحلي، أن يكونوا كما عهدناهم مع الإجماع الوطني المخلص ضد تصرفات هذا البطرك".

وأكدت اللجنة في البيان: "نحن نعرف أن الرينة، بمسيحييها ومسلميها، كانت دائما وما زالت في الصف الأول في النضال الوطني الصادق ضد كل محاولات طمسنا أو مصادرة أراضينا أو التمييز والإجحاف ضد الأقلية العربية في البلاد. لذلك نحن بانتظار أن يتّخذوا القرار الصائب برفض استقبال هذا الخائن للأمانة، وإلغاء الزيارة التي ينوي القيام بها يوم الأحد القادم إلى الرينة".

وختمت اللجنة التنفيذية للمؤتمر الأرثوذكسي بالناصرة بالقول إنه "في حالة أصرَّ البطرك على المجيء إلى الرينة وإقامة القدّاس في كنيستها فإننا سنقوم معهم ومع الشرفاء الذين نعهدهم في الرينة بالتَّصدي له ومحاولة منعه من الوصول إلى الكنيسة. معا نستطيع، وبوحدتنا قوَّتنا التي ستوصلنا إلى النَّصر".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018