إحراق مقر الحراسة في كفر قاسم وسيارة بقلنسوة

إحراق مقر الحراسة في كفر قاسم وسيارة بقلنسوة
إحراق سيارة بقلنسوة، الليلة الماضية

أحرق جناة، الليلة الماضية، مقر الحراسة البلدية في مدينة كفر قاسم، كما أحرقت سيارة مواطن في مدينة قلنسوة، ولحسن الحظ لم تقع إصابات بشرية.

وفي كفر قاسم، أسفر إحراق مقر الحراسة عن إلحاق أضرار مادية جسيمة في المبنى الذي التهمته ألسنة النيران. ويقع المبنى عند المدخل الجنوبي للمدينة.

وباشرت الشرطة التحقيق في ملابسات الحريق التي لم تتضح بعد، دون الإبلاغ عن اعتقال مشتبهين.

وفي وقت سابق، ظهر أمس الأحد، أطلق جناة الرصاص على منزل أحد أفراد مجموعة الحراسة.

كما أصيب، فجر يوم السبت الماضي، شاب في العشرينيات من عمره، بجريمة إطلاق نار في كفر قاسم، ووصفت إصابته بأنها متوسطة، نقل على أثرها للعلاج بالمستشفى.

وشهدت مدينة كفر قاسم منذ مطلع العام الجاري 2017، 6 جرائم قتل راح ضحيتها كل من: مصطفى وعلاء عامر، حكمت عامر، فادي صرصور، محمد عامر، فيما قتل محمد طه برصاص الشرطة.

وتشهد مدينة كفر قاسم، في الآونة الأخيرة، كسائر البلدات العربية موجة من العنف والجريمة ما أثار استياء الأهالي، مؤكدين أن "الشرطة تتخاذل في محاربة العنف والجريمة".

وفي قلنسوة، أضرم جناة النيران بسيارة خصوصية في وقت متأخر من الليلة الماضية.

وألحقت ألسنة اللهب أضرارا في السيارة، ولم يبلغ عن وقوع إصابات بشرية.

وتسود حالة من التذمر والاستياء المجتمع العربي في البلاد، في أعقاب ازدياد جرائم العنف والقتل والاعتداءات المتكررة على الممتلكات الخاصة والعامة وفوضى السلاح وانعدام الأمن والأمان.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


إحراق مقر الحراسة في كفر قاسم وسيارة بقلنسوة

إحراق مقر الحراسة في كفر قاسم وسيارة بقلنسوة