النقب: منتدى التعايش السلمي ينهي ورشتين للتصوير للأولاد

النقب: منتدى التعايش السلمي ينهي ورشتين للتصوير للأولاد

في ظل الفعاليات الكثيرة والمتنوعة التي يقوم عليها منتدى التعايش السلمي في النقب أنهى المنتدى، مؤخرا، ورشتين للتصوير في قرية تل عراد والزعرورة في النقب، بعد أن أقيمت للأولاد في عطلة الشتاء واستمرت عشرة أيام على مدار العطلة.

وجرى تزويد الأولاد بكاميرات، بالإضافة إلى تعليمهم أساسيات التصوير من قبل مركزة المشروع، بسمة الخطي، ومصورين متطوعين من أنحاء البلاد.

وتطوع كل يوم مصور لتعليم الأولاد في تل عراد والزعرورة ومن ضمن المصورين المتطوعين كان كل من: دان حيموفيش، إيلانا، إيستي نوبيخ، بيرس، أورن لبون، عيميت شاعل، شاخف هبار، يورم بيرس ويسرائيل ريفكا.

وقالت مديرة مشاريع التصوير في منتدى التعايش السلمي، صابرين أبو كف، إن "الهدف من ورشة التصوير للأولاد هو ملء أوقات فراغهم في العطلة. كما نعلم أن هذه القرى تفتقد إلى أساسيات الحياة الأساسية بالإضافة إلى مراكز الألعاب الترفيهية، التي تبقي الأولاد في العطل وأوقات فراغهم بدون أي إطار".

وأضافت أنه "في المنتدى نستغل العطل المدرسية لتعليم الأولاد التصوير، وكما نعلم التصوير اليوم مهم جدا وخصوصا في وضع قرانا لتوثيق الانتهاكات التي تحصل هناك. فالأولاد جزء مهم جدا يجب أن يتم تفعيله وأن يفهم الصورة الحياتية التي يعيش فيها".

وأكدت أبو كف أنه "أيضا في هذه الأيام يقيم منتدى التعايش السلمي ورشة تصوير للنساء البدويات في القرى غير المعترف بها من أجل تعليمهن أسس التصوير، حيث أقمن قبل فترة معرض صور في تل أبيب عرضن معاناة سكان القرى غير المعترف بها عن طريق عدسة الكاميرا الشيء الذي لاقى إقبالا كبيرا من قبل الكثير من الناس".

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019


النقب: منتدى التعايش السلمي ينهي ورشتين للتصوير للأولاد

النقب: منتدى التعايش السلمي ينهي ورشتين للتصوير للأولاد

النقب: منتدى التعايش السلمي ينهي ورشتين للتصوير للأولاد

النقب: منتدى التعايش السلمي ينهي ورشتين للتصوير للأولاد