شفاعمرو: 40 مليون شيقل لتطوير المنطقة الصناعية

شفاعمرو: 40 مليون شيقل لتطوير المنطقة الصناعية

حصّلت بلدية شفاعمرو ميزانية قدرها 40 مليون شيقل لتطوير المنطقة الصناعية في المدينة.

جاء ذلك في بيان أصدرته بلدية شفاعمرو، اليوم الخميس، وصلت نسخة عنه لـ"عرب 48".

وأكد البيان أن "بلدية شفاعمرو ممثلة برئيسها، أمين عنبتاوي، قامت على مدار السنوات الماضية بتكثيف الاتصالات وبذل الجهود اللازمة مع ومقابل وزارة الاقتصاد من أجل تطوير وتوطيد العلاقة مع بلدية شفاعمرو وتحصيل الميزانيات اللازمة لتطوير البلد على المستوى الاقتصادي. وقد أثمرت هذه الجهود إنجازا كبيرا للبلد، حيث تمت المصادقة على دعم إقامة المنطقة الصناعية في البلد وتمويل بقيمة 40 مليون شيقل لتغطية المرحلة الأولى من العمل".

وذكرت بلدية شفاعمرو أن "هذا القرار أصدر بعد جلسة مهمة عقدها رئيس البلدية مع وزارة الاقتصاد وبحضور الوزير، إيلي كوهين، ومدير عام الوزارة، شاي رينسكي، وتناولت الجلسة موضوع الصناعة والاقتصاد في البلد ومناقشة كيفية تطوير المنطقة الصناعية الحالية وتطوير مناطق جديدة".

وأضافت أنه "عرضت خطة تطوير شاملة لمنطقة الكسارة شرقي البلد، والتي تشمل إقامة منطقة صناعية جديدة هي الأكبر في المنطقة، والتي ستوفر آلاف أماكن وفرص عمل للرجال والنساء، ملايين الشواقل من جباية ضرائب والتي ستعود بالفائدة على البلد وأهلها. كما شمل العرض مراحل العمل في المنطقة، حيث سيبدأ العمل في المرحلة الأولى لتسوية وتحضير الأرض وبعدها سيتم تخطيط تفصيلي للتنمية والتطوير في تلك المنطقة".

وأوضح رئيس البلدية في الجلسة أن "هناك حاجة ملحة للحصول على تمويل من وزارة الاقتصاد من أجل تطوير البنى التحتية لكي تجذب الشركات الكبرى وذات الجودة التي تدمج التكنولوجيا في عمليات الإنتاج، وتوظّف عددًا كبيرًا من العمال بأجور محترمة".

وأشار بيان البلدية إلى أنه "بعد الاستماع إلى عرض البلدية المتكامل والذي أجاب على أسئلة الوزير والمختصين والمهنيين من قبل الوزارة، صادق الوزير على تمويل المرحلة 'أ' من المخطط لتطوير المنطقة الصناعية من ميزانية 2019. وأضاف الوزير كوهين أن هذا مشروع مهم وسوف تقدم الوزارة المساعدة اللازمة من أجل إخراجه إلى حيز التنفيذ. وطالب الوزير مساعديه بإنهاء عملية التخطيط والمصادقة على ما يتعلق بالمنطقة الصناعية الثانية المكملة للمنطقة الصناعية القديمة القائمة والتي تأخرت بسبب بيروقراطية في وزارة الاقتصاد".

وعقب رئيس بلدية شفاعمرو، أمين عنبتاوي، أن "إقامة المنطقة الصناعية الجديدة ستساهم في تعزيز الاقتصاد الشفاعمري بشكلٍ كبير، وسيفتح المجال لشركات ومصالح تجارية بالاستثمار في البلد، فالحديث عن إنجاز ونجاح كبير هو نتاج عملٍ ومجهود كبيرين، خاصة وأننا نتحدث عن أضخم مشروع بالمنطقة والذي سيوفر مئات أماكن عمل وملايين الشواقل لضرائب لتعود بالفائدة على البلد وأهلها".

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019